أنصار رئيس هايتي يهاجمون معارضيه بالحجارة
آخر تحديث: 2003/7/13 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1424/5/15 هـ
اغلاق
خبر عاجل :الحريري يتصل بعون من باريس ويؤكد مشاركته في ذكرى الاستقلال الأربعاء المقبل في لبنان
آخر تحديث: 2003/7/13 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1424/5/15 هـ

أنصار رئيس هايتي يهاجمون معارضيه بالحجارة

خبير مفرقعات يبعد إحدى العبوات الناسفة التي تم اكتشافها داخل بورت أوبرنس (أرشيف)
أفاد شهود عيان بأن عشرات الأشخاص أصيبوا اليوم عندما هاجم أنصار لرئيس هايتي جان برتران أرستيد أعضاء جماعة معارضة في مدينة بورت أوبرنس عاصمة هايتي.

وأكد الشهود أن نحو 30 شخصا أصيبوا ولكن لم ترد تفاصيل عن مدى إصاباتهم.

وذكر جيسي بينويت عضو جماعة
(184) أن أنصار الرئيس أرستيد هاجموا أعضاء الجماعة لدى مغادرتهم اجتماعا عقد في مركز للكنيسة الكاثوليكية في منطقة سيتي سوليل في العاصمة، وأضاف "عندما كنا نحاول مغادرة المنطقة ألقى أنصار النظام حجارة على ركب السيارات وهم يصيحون (أرستيد للأبد أرستيد ملك)".

وتضم جماعة (184) ممثلين لجماعات منسية ورجال أعمال ومدرسين وقطاعات أخرى من المجتمع وتدعو للتغيير السياسي والاقتصادي والاجتماعي في هايتي.

يذكر أن أرستيد فاز في انتخابات عام 1989، لكن الجيش أطاح به بعد عدة أشهر ثم أعيد للسلطة بتدخل أميركي عام 1994، لكنه تنحى عنها على مضض عام 1996 لأن الدستور يمنع تولي السلطة لأكثر من فترتين رئاسيتين متتاليتين.

وفي عام 2000 فاز حزبه بأغلبية الأصوات في البرلمان، كما أنه كان المرشح الرئاسي الوحيد في انتخابات نوفمبر/ تشرين الثاني الماضي التي قاطعتها المعارضة، غير إنه يواجه منذ ذلك التاريخ احتجاجات شبه مستمرة، إذ يتهمه معارضوه بأنه رتب الانتخابات لصالح حزب عائلة لافالاس الذي يتزعمه.

المصدر : رويترز