أميركا تحذر الدبلوماسيين الأجانب من السفر إلى العراق
آخر تحديث: 2003/7/12 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1424/5/14 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2003/7/12 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1424/5/14 هـ

أميركا تحذر الدبلوماسيين الأجانب من السفر إلى العراق

رجل أمن يحرس مبنى السفارة اليابانية في العراق (الفرنسية)

حذر السفير الأميركي لدى موسكو ألكسندر فيرشبو الدبلوماسيين الأجانب من السفر إلى بغداد أو حتى ممارسة مهامهم هناك قائلا إنه لا توجد حاليا أي حكومة عراقية يستطيعون التعامل معها في الوقت الحاضر.

وأوضح أن الدبلوماسيين لا يمكنهم في مثل هذه الظروف الحصول على المزايا والحصانات الدبلوماسية التي كانت تمنح لهم بموجب اعتمادهم من قبل الرئيس العراقي المخلوع صدام حسين.

وكان السفير الأميركي يشير في تصريحاته إلى وزارة الخارجية الروسية التي أعلنت في وقت سابق أن دبلوماسييها عادوا إلى بغداد لمساعدة الشركات الروسية في الحصول على عقود داخل العراق.

وقال فيرشبو إن الولايات المتحدة لا تعتبر السفارة الروسية في العراق بعثة دبلوماسية ولا تتحمل أي مسؤولية عن أمن موظفيها، وأضاف "نحن لا نتحمل مسؤولية سلامة الموظفين رغم أن الجهود لتعزيز الأمن ستفيدهم في النهاية".

وأعرب فيرشبو عن قلقه إزاء الهجمات المستمرة على القوات الأميركية والبريطانية في العراق، لكنه أكد أن الهجمات تقع بشكل رئيسي في منطقة جغرافية محدودة، وأن المتبقين من الموالين لصدام وراءها.

المصدر : الفرنسية