سيناتور أميركي يقترح دفن المسلمين مع أحشاء الخنازير
آخر تحديث: 2003/6/29 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1424/5/1 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2003/6/29 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1424/5/1 هـ

سيناتور أميركي يقترح دفن المسلمين مع أحشاء الخنازير

أثار سيناتور أميركي غضب الجماعات الإسلامية في الولايات المتحدة بعد أن وزع على 39 من زملائه مذكرة تقترح أن الهجمات الإرهابية يمكن وقفها من خلال دفن من سماهم الإرهابيين المسلمين مع أحشاء الخنازير.

وعرضت المذكرة التي وزعها السيناتور الديمقراطي عن ولاية ماسشوسيتس غاي غلوديس إعدام من سماهم المتطرفين المسلمين في الفلبين على يد الجنرال جون جوزيف بيرشينغ عام 1913. وقالت المذكرة "إن الارهابيين قتلوا حينها برصاصات مغموسة في دماء خنازير ثم دفنوا مع دماء وأحشاء الخنازير".

وحسب ما جاء في المذكرة، فإن هذه "العملية منعت بشكل فوري المسلمين من دخول الجنة وزجت بهم في النار".
وأشارت المذكرة التي نشرتها صحيفة بوسطن غلوب إلى أن عمليات الدفن هذه منعت وقوع هجمات إرهابية أخرى. وتعتبر المذكرة أنه "قد يكون هذا هو الوقت الذي يعيد فيه التاريخ نفسه، ربما في العراق، ربما تؤدي مثل هذه العمليات إلى إحباط منفذي الهجمات الإرهابية المحتملين".

وقال غولديس لصحيفة بوسطن غلوب إنه لم يكتب المذكرة ولكنه فقط مررها إلى زملائه، مشيرا إلى أنه عادة ما يشاركهم الأخبار التي يرى أنها ذات اهتمام. وأضاف غلوديس أن "المذكرة فقط تعيد التذكير بحادثة تاريخية، ويجب ألا تسيء إلى أحد".

وقد انتقدت منظمات إسلامية بشدة تمرير المذكرة وطالبت مجلس ولاية ماسشوسيتس بالدعوة لإقصاء غلوديس. وقال رائد طاية من جمعية مسلمي أميركا "إننا غاضبون".

واعتبر طايه "أنه إذا كان السيناتور (غلوديس) يعتقد أن ذلك حل لقضية الإرهاب ويؤمن بمثل هذه الأفكار السخيفة فإن ذلك مربك لمسؤول منتخب يحمل مثل هذا الاعتقاد ويسعى لنشره". وأشار طايه إلى أن قصة بيرشينغ في الفلبين ليست صحيحة أصلا كما أنه ليس صحيحا أن اتصال المسلم مع الخنزير يحرمه من دخول الجنة معتبرا أن ذلك سخف.

المصدر : وكالات