قالت الشرطة إن انفجار قنبلتين في العاصمة المقدونية سكوبيا أمس الأحد أدى إلى إصابة أحد المارة بجروح طفيفة. وقد كان الانفجاران من القوة بحيث حطما العشرات من نوافذ المحلات.

وقد انفجرت القنبلتان في نفس الوقت وفي مكانين مختلفين حيث انفجرت الأولى في الميدان الرئيسي في العاصمة، في حين انفجرت الأخرى في سوق تجاري على بعد ميل واحد من الأولى. وقد تم وضع القنبلتين في سلتين للقمامة.

ولم تعلن أي جهة مسؤوليتها عن الحادث فيما قامت قوات الأمن بإغلاق المنطقة التي حدث فيها الانفجار.

ويتوقع أن يزيد هذا الحادث التوترات في البلاد حيث يأتي بعد أن لقي جندي مصرعه في انفجار لغم أرضي فيما وصفه الجيش بأنه "عمل إرهابي" إضافة إلى أحداث عنف متقطعة حدثت في الأسابيع الماضية.

وقد عانت مقدونيا من صراعات إثنية كادت أن تقحم البلاد في حرب أهلية عام 2001 عندما قام مقاتلون ألبان بالسيطرة على القرى في شمال وغرب البلاد. واستخدمت القوات الحكومية في مقاومتهم الدبابات والطائرات المروحية والسفن الحربية.

وتعيش مقدونيا في حالة سلام وهدوء بعد أن وقعت اتفاقية السلام وانتشرت قوات الناتو في البلاد لمراقبة الأوضاع. وتم استبدال مهام الناتو في أبريل/ نيسان الماضي بوحدات من قوات الردع السريع التابعة للاتحاد الأوروبي (أيوفور).

المصدر : وكالات