واشنطن تؤيد حملات المعارضه للحكومه الايرانية

أيدت وزاره الدفاع الامريكيه اليوم الاثنين المظاهرات المطالبة بالديمقراطية في طهران، وقالت أن الإيرانيون سيجدون استخدامات افضل لمواردهم المحدودة من بناء قوة  نووية في بلد غني بالنفط وذلك لن يتم الا بتحرير الشعب الايراني.


صرح ريتشارد بيرل مستشار وزير الدفاع الامريكي اليوم الاثنين بضروره دعم المتظاهرين الذين يطالبون بالديمقراطية في ايران وقال ان ذلك سيخفف من احتمال ان يسعى اي نظام جديد في ايران لتطوير اسلحته النووية.

واضاف بان افضل سبيل للتصدي لبرنامج ايران النووي هو تحرير الشعب الايراني، و أن الإيرانيون سيجدون استخدامات افضل لمواردهم المحدودة من بناء قوة  نووية في بلد غني بالنفط وذلك لن يتم الا بتحرير الشعب الايراني.

كما أعرب بان عمليات الإصلاح ستكون تباعا ،بدا بالعراق ومروا بايران الى  اماكن اخرى بالمنطقه مثل السعودية و مصر.

    وقد صرح الرئيس الامريكي جورج بوش في وقت لاحق عن تاييده للاحتجاجات المناهضة لحكم رجال الدين في ايران، في وقت كثفت فيه واشنطن منذ الاطاحة بصدام ضغوطها على ايران متهمة اياها بمحاولة تطوير اسلحة نووية تحت ستار برنامج لبناء مفاعلات لتوليد الكهرباء

المصدر : الجزيرة + رويترز