نظم آلاف المسلمين الجمعة تظاهرة في العاصمة التنزانية دار السلام منددين بالحملات التي تشنها الولايات المتحدة لترهيب المسلمين.

وحاول المتظاهرون وهم يرددون صيحات التكبير ويرفعون يافطات تدين الرئيس الأميركي جورج بوش, الاقتراب من السفارة الأميركية ولكن قوات شرطة مكافحة الشغب تصدت لهم.

وتلا مسؤولون في المنظمات الإسلامية رسالة تدين "الحملات الإمبريالية التي تشنها الولايات المتحدة منذ الستينات".

وأوضحت إحدى المنظمات الإسلامية المشاركة في التظاهرة في منشورات وزعت خلال التظاهرة "أن الهدف الأساسي لهذه التظاهرة هو الاحتجاج على عملية الطرد الأخيرة التي نفذتها الحكومة الأميركية في حق مسؤولي منظمات إسلامية غير حكومية ينشطون في تنزانيا".

وأشارت المنظمة بذلك إلى قرار اتخذته مؤخرا الحكومة التنزانية بطرد مسؤولين عن منظمات إسلامية غير حكومية بحجة انتهاك قانون الهجرة.

المصدر : الفرنسية