القاعدة الأميركية في أنجيرليك قرب أضنة جنوبي تركيا (أرشيف ـ رويترز)

أعلن حاكم مدينة أضنة بجنوب تركيا كمال أونال أن الشرطة اعتقلت رجلا ألقى قنبلتين يدويتين باتجاه القنصلية الأميركية في المدينة، من دون تسجيل وقوع إصابات أو أضرار.

وقال الحاكم في تصريح للصحفيين إن المهاجم جمالي كوتشاتيبي (35 عاما) أراد دخول مبنى القنصلية، وعندما وصل إلى أول حاجز للشرطة ألقى قنبلتين فانفجرت واحدة، وقامت الشرطة بتفجير القنبلة الثانية. مضيفا أنه "تم اعتقال المهاجم الذي أقر بفعلته وهو يخضع حاليا للتحقيق".

من جهته قال المتحدث باسم وزارة الخارجية التركية إن أنقرة أعربت للسفير الأميركي في تركيا روبرت بيرسون عن "حزنها" لوقوع الحادث, وأعلنت عن استعدادها لاتخاذ تدابير إضافية لتعزيز الأمن حول مقرات البعثات الأميركية في تركيا.

وهذه هي المرة الأولى التي تتعرض فيها مقرات دبلوماسية أميركية في تركيا للهجوم منذ الحرب على العراق. والمعروف أن الرأي العام التركي كان مناهضا لهذه الحرب.

المصدر : وكالات