إعداد/ سيدي أحمد بن أحمد سالم *

تنعقد قمة الدول الثماني من 1 إلى 3 يونيو/ حزيران 2003 في مدينة إيفيان الفرنسية المشهورة بمياهها المعدنية المميزة وبوقوعها على شاطئ بحيرة ليمان الهادئ وبقربها من الحدود الفرنسية السويسرية. وتمثل واردات الدول الثماني وحدها ثلثي إجمالي واردات العالم، والدول هي ألمانيا وإيطاليا وبريطانيا وروسيا الاتحادية وفرنسا وكندا والولايات المتحدة واليابان.

خلفية

  • انعقد أول مؤتمر للدول الأكثر تقدما في العالم عام 1975 في رامبويي بفرنسا وضم ست دول.
  • وفي المؤتمر الثاني المنعقد في بورتوريكو بالولايات المتحدة عام 1976 انضمت كندا.
  • وفي المؤتمر الثالث بلندن أصبح الاتحاد الأوروبي (المجموعة الأوروبية حينها) عضوا مراقبا.
  • وانضمت روسيا عضوا ثامنا بمؤتمر دنوفر بالولايات المتحدة عام 1997.
  • ومنذ 1995 أصبحت قمم الدول الأكثر تقدما في العالم متمحورة حول برنامج إصلاحات المؤسسات الدولية (البنك الدولي، صندوق النقد الدولي وغيرها).
  • ومنذ مؤتمر بركنغهام ببريطانيا عام 1998 تقرر أن يحضر الرؤساء الثمانية بأنفسهم كل مؤتمر يعقد، على أن يسبق القمة اجتماع تحضيري لوزراء المالية والخارجية.
  • ومنذ مؤتمر كولونيا بألمانيا عام 1999 تقرر مبدأ تخفيف الديون عن الدول الفقيرة. وقد أصبح موضوع الإرهاب من ثوابت قمم الدول الثماني حيث أصبح إدراجه أمرا مألوفا في كل قمة.
  • وتقرر في قمة أوكيناوا باليابان عام 2000 تخصيص موارد إضافية لمكافحة الأمراض المعدية.
  • وفي مؤتمر جنوا بإيطاليا عام 2001 دعي خمسة قادة أفارقة لحضور المؤتمر (رؤساء مصر والسنغال وجنوب أفريقيا والجزائر ونيجيريا).
  • انعقد آخر مؤتمر للدول الثماني في كاناناسكس بكندا عام 2002.

ضيوف على هامش القمة
تم استدعاء 13 زعيم دولة لحضور مؤتمر إيفيان إلى جانب الدول الثماني وهم رؤساء مصر والجزائر ونيجيريا وأفريقيا الجنوبية والصين والسعودية وماليزيا والمكسيك والسنغال وسويسرا والبرازيل والهند، فضلا عن اليونان التي تتولى رئاسة الاتحاد الأوروبي. كما استدعي الأمين العام للأمم المتحدة ومديرا البنك وصندوق النقد الدوليين ومدير منظمة التجارة العالمية.

أبرز نقاط جدول الأعمال
تتصدر جدول أعمال قمة إيفيان قضايا مكافحة ما يسمى الإرهاب والحد من انتشار الأسلحة النووية. وستبحث القمة القضايا الإقليمية مثل العراق والشرق الأوسط وكوريا الشمالية إلى جانب مشكلات الاقتصاد العالمي.

مصالحة حذرة
ستكون قمة إيفيان مناسبة للتقارب بين معسكري الحرب والسلام اللذين أفرزتهما الحرب على العراق، فهي أول قمة تلتئم بعيد انتهاء الحرب على العراق. ويرى المراقبون أن المؤتمر لن يمحو الخلاف بين أميركا من جهة وفرنسا وألمانيا وروسيا من جهة أخرى بسبب هذه الحرب، وإن كان سيطوي صفحة من هذا الخلاف. وربما كانت قمة سان بطرسبرغ بين الرئيسين الروسي فلاديمير بوتين والأميركي جورج بوش التي سبقت قمة إيفيان بيوم، قد مهدت لتجاوز جوانب من الخلاف بين المعسكرين.

ومعلوم أن الدول الثلاث -وخاصة فرنسا- تدعو إلى عولمة إنسانية وإلى تسيير متعدد الأقطاب لمشاكل العالم، وتعترض على نزعة إدارة بوش نحو التفرد بقيادة العالم.

قمة إيفيان والعرب
ستعمل قمة إيفيان على متابعة ما كان قد تقرر في قمة كاناناسكس بكندا في السنة الماضية عن مكافحة الإرهاب، وهو أمر يمثل مزيدا من الضغوط على الدول العربية والإسلامية التي يتهم بعضها باستضافة أو تمويل حركات يصفها الغرب بالإرهابية.

وتنعقد القمة بعيد إصدار مجلس الأمن الدولي لقراره رقم 1483 الصادر يوم 23 مايو/ أيار 2003 والذي لم يعط للأمم المتحدة سوى دور بسيط جدا في تسيير عراق ما بعد الحرب وأعطى لدول التحالف الحق في تسيير نفط العراق. وسيكون موضوع العراق نقطة من نقاط اللقاء.

وفي إطار الصراع العربي الإسرائيلي فإن الرئيس الأميركي يأتي إلى إيفيان قادما من سان بطرسبرغ بروسيا حيث شارك في الاحتفال بذكرى مرور 300 سنة على إنشاء هذه المدينة، وقبلها كان في وارسو ببولندا. وسيوجز إقامته في إيفيان إذ سيغادرها إلى شرم الشيخ بمصر حيث سيجتمع بستة زعماء عرب هم زعماء مصر والأردن والسعودية والبحرين والمغرب والسلطة الفلسطينية لبحث ملف الصراع العربي الإسرائيلي. وسيصل أخيرا إلى العقبة بالأردن حيث سيجتمع مع رئيسي الوزراء الفلسطيني محمود عباس والإسرائيلي أرييل شارون.
_______________
* الجزيرة نت
المصادر:
1 - أرشيف الجزيرة نت
2 -
Le sommet d'Evian
3 - Sommet de Kananaskis
4 - George Bush sur tous les fronts
5 - EVIAN SUMMIT

المصدر : الجزيرة