وزراء دفاع آسيويون يطالبون بتعزيز التعاون الأمني
آخر تحديث: 2003/6/1 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1424/4/2 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2003/6/1 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1424/4/2 هـ

وزراء دفاع آسيويون يطالبون بتعزيز التعاون الأمني

جورج فرنانديز

أكد وزراء دفاع الهند وأستراليا وماليزيا أهمية تعزيز التعاون الإقليمي بين المؤسسات الأمنية الآسيوية كي تتسنى لها مكافحة "الإرهاب" وأسلحة الدمار الشامل.

وشدد الوزراء في ختام أعمال مؤتمر الأمن الآسيوي في سنغافورة على أن العالم تغير بشكل ملحوظ في ظل الأخطار الجديدة التي يمثلها ما أسموه "الإرهاب الدولي" وامتلاك كوريا الشمالية أسلحة دمار شامل.

وقال وزير الدفاع الهندي جورج فيرنانديز أمام حشد من المسؤولين الحكوميين ورجال الجيش والأكاديميين إنه يجب أن تتضافر جهود الجيش والمخابرات المدنية نحو تعاون أفضل، معتبرا أن التعاون في هذا المجال مازال ضعيفا على الصعيدين الإقليمي والعالمي.

من جهته أشار وزير الدفاع الأسترالي روبرت هيل إلى أن أسلحة الدمار الشامل والإرهاب ليست جديدة، ومع ذلك لم تحظ بالاهتمام الكافي على مدار العقد المنصرم.

من جانبه أكد وزير الدفاع الماليزي نجيب عبد الرزاق أن آسيا بحاجة للتوصل إلى أرضية مشتركة بهدف التصدي للمخاوف الأمنية وتبني نظرة أشمل لحل الصراعات.

وقد غلبت على مناقشات المؤتمر والاجتماعات الثنائية على هامشه قضايا البرنامج النووي لكوريا الشمالية، وانتشار القوات الأميركية في المنطقة، و"الجماعات الإرهابية" في جنوب شرق آسيا، والأمن البحري.

المصدر : رويترز