تشيني: واشنطن ستدمر الأعداء ولن تلجأ للردع أو الاحتواء
آخر تحديث: 2003/6/1 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1424/4/2 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2003/6/1 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1424/4/2 هـ

تشيني: واشنطن ستدمر الأعداء ولن تلجأ للردع أو الاحتواء

ديك تشيني
قال نائب الرئيس الأميركي ديك تشيني إن الولايات المتحدة لن تمارس أي سياسات للردع أو الاحتواء في الحرب على ما يسمى بالإرهاب بل ستسعى بدلا من ذلك إلى تدمير الأعداء تماما. وفي خطاب بمناسبة تخريج دفعة من الأكاديمية العسكرية الأميركية في ويست بوينت حذر تشيني أيضا من أن بلاده ستظل على استعداد لاستخدام قوتها العسكرية ضد أي دولة تدعم من وصفهم بالإرهابيين.

وقال تشيني إن "معركة العراق كانت انتصارا كبيرا في الحرب على الإرهاب، إلا أن الحرب نفسها مازالت بعيدة عن نهايتها". وأضاف "لا يمكننا أن ننسى أن الإرهابيين لايزالون مصممين على قتل أكبر عدد ممكن من الأميركيين سواء في الخارج أو هنا في الوطن وهم مازالوا يبحثون عن أسلحة الدمار الشامل لاستخدامها ضدنا".

وأوضح أن الولايات المتحدة لا يمكنها التوصل إلى سلام مع عدو كهذا، كما أنه لا يمكنها احتواؤه أو ردعه، موضحا أن الرئيس الأميركي جورج بوش مصمم بشكل قاطع على استخدام القوة للقضاء عليه.

واعتبر تشيني أن هجمات 11 سبتمبر/ أيلول 2001 على نيويورك وواشنطن قد شهدت ميلاد "مبدأ بوش" وهو أن أي دولة تدعم من وصفهم بالإرهابيين أو تؤويهم فإنها مذنبة مثلهم. وقال "إذا كان هناك في العالم اليوم من يشك في جدية مبدأ بوش فإني أحث هذا الشخص على أن يفكر في مصير طالبان في أفغانستان وصدام حسين".

ويعتقد أن تصريحات تشيني تضمنت إشارات واضحة لإيران التي تتهمها واشنطن بالسعي لامتلاك أسلحة نووية وتوفير ملاذ آمن لعناصر تنظيم القاعدة بالإضافة إلى كوريا الشمالية.

المصدر : وكالات