قوات إندونيسية تستعد لمغادرة إحدى القرى في إقليم آتشه (أرشيف)

وصلت قوات حكومية إندونيسية إلى إقليم آتشه للتحضير لعمل عسكري محتمل ضد المتمردين هناك. وقال مصدر قريب من عملية السلام طلب عدم ذكر اسمه إن معجزة إلهية فقط قادرة على الحفاظ على عملية السلام وتجنيب المنطقة عملية عسكرية.

وذكرت الحكومة أن نحو 12 ألف رجل سيشاركون في العملية العسكرية بالإضافة إلى قوات الجيش الموجودة بالمقاطعة والتي يقدر عددها بنحو 23 ألف جندي.

وقد توجه نحو 60 من قيادات المجتمع في إقليم آتشه منذ الثلاثاء الماضي إلى جاكرتا في محاولة لمقابلة الرئيسة ميغاواتي سوكارنو بوتري لتأكيد رغبتهم في السلام.

المصدر : الفرنسية