أعرب رئيس حزب الاتحاد الوطني من أجل التنمية والتجدد المعارض في تشاد صالح كبزابوه عن رغبته في اندماج الأحزاب السياسية المعارضة في البلاد في حزب واحد.

وقال صالح أمام الأحزاب السياسية أمس الأحد أثناء جلسة اختتام المؤتمر الثالث لحزبه في العاصمة نجامينا "نعتقد أنه ينبغي أن يلتقي عدد من الأحزاب السياسية ليس من أجل التجمع وإنما من أجل الاتحاد والاندماج في حزب واحد موحد لكي يجري النضال عبر هذه الوحدة بقوة أكبر وقناعة والتزام".

وأضاف "إذا لم تكن لدينا القدرة على الاندماج في حزب واحد فيجب أن ننظم أنفسنا بشكل دائم ونتشاور لمواجهة الاستحقاقين اللذين ينتظراننا وهما إعادة النظر في الدستور وأيضا الانتخابات (الرئاسية) في عام 2006".

وأكد بيان نشره الاتحاد الوطني من أجل التنمية والتجدد أن الحساسيات الحزبية التشادية فرضت نفسها في حفل افتتاح أعمال المؤتمر الأول لأحزاب المعارضة والذي دعي إليه أيضا ممثلون عن أحزاب أفريقية مثل الاتحاد الوطني من أجل الديمقراطية والتقدم في الكاميرون.

ويشغل الاتحاد الوطني من أجل التنمية والتجدد الذي احتل المرتبة الثالثة في الانتخابات الرئاسية السابقة، أربعة مقاعد في الجمعية الوطنية التشادية (البرلمان) في حين يحتل الحزب الحاكم 112 مقعدا من أصل 155.

المصدر : الفرنسية