جانب من الدمار في مبنى حكومي بالشيشان بسبب هجوم سابق هذا الشهر (الفرنسية)

ارتفع عدد قتلى الجنود الروس في الهجمات المتفرقة التي شنها المقاتلون الشيشان في المناطق الجبلية بجمهورية الشيشان في الساعات الـ 48 الماضية إلى 19 قتيلا.
فقد لقي خمسة جنود روس مصرعهم عندما انفجر لغم أرضي بمركبتهم العسكرية في منطقة جبلية شيشانية قرب بلدة فيدينو.

وفي حادث آخر لقي 14 جنديا روسيا مصرعهم في كمين نصبه مسلحون شيشان لقافلتين عسكريتين روسيتين في المنطقة نفسها.

ونقلت وكالة إنترفاكس الروسية للأنباء عن نائب المدعي العام لمنطقة شمال القوقاز سيرغي فريدينسكي قوله إن المسلحين تربصوا بالقافلتين وأطلقوا النار عليهما مما أودى بحياة سبعة أشخاص من كل منهما.

وكان المقاتلون الشيشان في وقت سابق من الشهر الحالي قد قتلوا أكثر من 70 شخصا في هجومين مسلحين وصفا بأنهما الأعنف على مدى أربع سنوات.

وتشكل هذه الهجمات ضربة قاصمة لمزاعم الكرملين بأن السلام قد عاد إلى هذا الإقليم المضطرب منذ إجراء الاستفتاء الشعبي المثير للجدل في الجمهورية القوقازية يوم 23 مارس/ آذار الماضي والذي أيدت فيه أغلبية كبيرة من الشيشان البقاء داخل روسيا.

يشار إلى أن الكرملين يخوض صراعا مسلحا منذ أكثر من عقد من الزمن إثر انهيار الاتحاد السوفياتي للسيطرة على جمهورية الشيشان التي يسعى أهلها للاستقلال عن حكومة موسكو.

المصدر : وكالات