شرطة ألمانية تدهم شقة بهامبورغ ضمن إطار التعاون مع الأميركيين في تحقيقات هجمات سبتمبر/ أيلول (أرشيف)
ذكرت الشرطة الألمانية أنها دهمت عددا من المباني في مدينة هانوفر شمالي ألمانيا والمناطق المحيطة بها عقب ورود معلومات بأن باكستانيين قاموا بتخزين مواد كيميائية استعدادا لشن هجمات.

غير أن أجهزة الأمن لم تقم بأي اعتقالات حيث لم تعثر على قنابل أو أي مواد كيميائية أثناء عمليات الدهم التي جرت لأربعة منازل مساء أمس. وأكد المتحدث باسم شرطة هانوفر أن المنازل التي تم دهمها يقطن بها أفراد عائلة باكستانية واحدة.

وأقر المتحدث أيضا بعدم وجود أي أدلة تدعم الشكوك في صلة هؤلاء بتنظيم القاعدة. وفتحت النيابة العامة تحقيقا أوليا بشأن المعلومات التي تلقتها أجهزة الأمن.

وتأتي هذه المداهمات في إطار عمليات تقوم بها الشرطة الألمانية بموجب قانون استحدث بعد هجمات 11 سبتمبر/ أيلول 2001 على الولايات المتحدة.

وتؤكد أجهزة الأمن أن مدينة هامبورغ شمالي ألمانيا كانت القاعدة الخلفية لمنفذي هجمات سبتمبر/ أيلول من خلال أعضاء ما سمي بخلية هامبورغ. وتعتقد السلطات أن هناك خلايا أخرى نائمة لتنظيم القاعدة في المدينة.

وفي فبراير/ شباط الماضي قضت محكمة هامبورغ بسجن المغربي منير المتصدق 15 عاما مع الأشغال الشاقة بعدما أدانته بتهمة التواطؤ على القتل في إطار الهجمات على نيويورك وواشنطن.

المصدر : وكالات