جندي بوروندي يقف بجوار أحد المنازل التي دمرها المتمردون
أعلن الجيش البوروندي اليوم الاثنين أن أكثر من عشرين متمردا قتلوا وأصيب جنديان بجروح يوم الأحد في مواجهات عنيفة وقعت في محافظة موارو وسط بوروندي في حين قتل مدنيان بهجومين للمتمردين شرقي البلاد.

وقال المتحدث باسم الجيش إن 23 متمردا قتلوا وأصيب جنديان بجروح وسط البلاد على مرتفعات تابا وكيبانغو في بلدة نيابنهانغا (70 كلم شرق العاصمة) الأحد أثناء مواجهات عنيفة بين الجيش ومتمردي قوات الدفاع عن الديمقراطية.

وتشكل القوات التي يتزعمها بيار أنكورونزيزا أبرز حركة تمرد من الهوتو.

وكانت جنوب أفريقيا وموزمبيق وإثيوبيا قد اتفقت الشهر الماضي على نشر قوات سلام قوامها 3500 جندي لمراقبة وقف النار الذي تم التوصل إليه في ديسمبرالماضي بهدف إنهاء الحرب الأهلية بين الحكومة البوروندية التي تهيمن عليها أقلية التوتسي ومتمردي الهوتو الذين يشكلون الأكثرية. وقد أسفرت الحرب المندلعة منذ عام 1993 عن مقتل نحو 300 ألف.

المصدر : الفرنسية