12 قتيلا في مجزرة جديدة في الكونغو
آخر تحديث: 2003/5/11 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1424/3/11 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2003/5/11 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1424/3/11 هـ

12 قتيلا في مجزرة جديدة في الكونغو

سكان فارون من الاشتباكات المسلحة في شمال شرق الكونغو (أرشيف)
لقي 12 شخصا بينهم ثلاثة أطفال مصرعهم اليوم في مدينة بونيا شمال شرق جمهورية الكونغو الديمقراطية رغم الهدوء الذي ساد المنطقة على صعيد العمليات العسكرية.

وقالت المتحدثة باسم بعثة الأمم المتحدة في الكونغو باتريسيا تومي إن الضحايا خمسة رجال وأربع نسوة وثلاثة أطفال، موضحة أن الأطفال ذبحوا وهشمت رؤوسهم في حين قتل الرجال والنساء بالرصاص. ووقعت المجزرة ظهر اليوم في منزل في حي بانكوكو.

وأشارت المتحدثة إلى أن حصيلة مجزرة أمس في إحدى كنائس المدينة ارتفعت إلى 20 قتيلا، وقالت إن بعض الراهبات اللواتي لجأن إلى مكتب الأمم المتحدة أبلغن عن وجود جثث أخرى.

وكان موظف بالأمم المتحدة ذكر أمس أن أكثر من عشرة أشخاص لقوا مصرعهم السبت في كنيسة نياكاسونزا على بعد كيلومتر واحد من وسط المدينة.

وذكر مصدر في الأمم المتحدة أن هدوءً هشًّا ساد اليوم في المدينة بعد أيام من معارك عرقية, مما سمح لمراقبي الأمم المتحدة في المنطقة بالبدء بتوزيع المواد الغذائية على السكان الجائعين.

يذكر أن نزاعا يدور منذ عقود بين قبيلة ليندو التي تشكل غالبية في منطقة إيتوري وبونيا كبرى مدنها, وقبيلة هيما. وتؤكد تقارير منظمات الدفاع عن حقوق الإنسان أن أكثر من 50 ألف شخص قتلوا ونزح حوالي 500 ألف آخرين منذ 1999 في حوادث بين القبيلتين.

المصدر : الفرنسية