مصرع 10 أشخاص بأعمال عنف بالكونغو الديمقراطية
آخر تحديث: 2003/5/10 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1424/3/10 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2003/5/10 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1424/3/10 هـ

مصرع 10 أشخاص بأعمال عنف بالكونغو الديمقراطية

قال موظف بالأمم المتحدة إن أكثر من عشرة أشخاص لقوا مصرعهم السبت في كنيسة بمدينة بونيا شمال شرق الكونغو الديمقراطية.

وأضاف موظف كونغولي في بعثة الأمم المتحدة بالكونغو الديمقراطية طالبا عدم ذكر اسمه "توجهنا إلى كنيسة نياكاسونزا على بعد كيلومتر من وسط المدينة وشاهدنا ما يثير الاشمئزاز". وأشار إلى أنه شاهد جثتي كاهنين إضافة إلى نحو 12 جثة في غرفة استقبال المصلين.

وأكد الموظف الدولي أن المهاجمين كانوا لا يزالون في المكان وهم في حالة انفعال شديد وتأثير المخدرات ومصممون على المضي قدما في مجازرهم. وأضاف "وبعد أن قتلوا الناس, راحوا ينهبون الرعية ويعيثون فيها الدمار".

في السياق نفسه أعرب الأمين العام للأمم المتحدة كوفي أنان عن قلقه العميق بسبب الوضع المتدهور في بونيا. وقالت الأمم المتحدة في وقت سابق إن المنطقة الواقعة بشرق جمهورية الكونغو الديمقراطية أصبحت على شفا كارثة إنسانية، وذلك بعد تجدد القتال السبت بين مليشيات قبلية متنافسة تريد السيطرة على بلدة بونيا شرقي البلاد.

وذكرت بعثة الأمم المتحدة في الكونغو الديمقراطية أن قاعدتها بالقرب من بونيا تعرضت لهجوم يوم الجمعة من مليشيات لندو التي حاولت مداهمة المجمع.

وأدى القتال بين قبيلتي هيما ولندو المتنافستين إلى فرار آلاف المدنيين المذعورين من منازلهم وتدفق ما يصل إلى 150 ألفا على الحدود مع أوغندا في حين لجأ آخرون إلى مطار بونيا.

المصدر : وكالات