باكستان تعلن أنها ستتعامل مع الجماعات الإسلامية بنفسها
آخر تحديث: 2003/5/1 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1424/3/1 هـ
اغلاق
خبر عاجل :دي ميستورا: إذا لم يتم التوصل إلى السلام سريعا فإن سوريا تواجه خطر التفكك
آخر تحديث: 2003/5/1 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1424/3/1 هـ

باكستان تعلن أنها ستتعامل مع الجماعات الإسلامية بنفسها

ثلاثة مشتبه بهم اعتقلتهم السلطات الباكستانية في راولبندي (أرشيف-رويترز)
أعلنت باكستان اليوم أنها هي من تقرر الأسلوب الذي ستنتهجه في التعامل مع الجماعات الإسلامية الموجودة على أراضيها والتي أدرجتها الولايات المتحدة مؤخرا ضمن لائحة جديدة للمنظمات الإرهابية.

ويأتي إعلان إسلام آباد بعدما أضافت الولايات المتحدة أمس أسماء 11 منظمة إسلامية إلى لائحة ما تسميها واشنطن "بالمنظمات الإرهابية". ومن ضمن الأسماء الجديدة التي أضيفت إلى اللائحة ثلاث منظمات باكستانية تحارب الحكومة الهندية في كشمير.

وقال وزير الداخلية الباكستاني مخدوم فيصل صالح حيات إن "المسألة ليست الموافقة على ما فعلته الولايات المتحدة.. نحن سنتصرف وفقا لظروفنا"، موضحا أن "الشيء الأهم هو تقديم الدليل المنطقي (لإدانة المنظمات المشتبه بها)، وفي حال توفر الدليل عندها فبالتأكيد سنتصرف كما فعلنا في السابق" مع المنظمات الأخرى.

وتشمل اللائحة الأميركية الجديدة حزب المجاهدين الكشميري الذي تقول واشنطن إن آلاف الناشطين من أعضائه موجودون في كشمير. ويرى المحللون أن إضافة الأحزاب الجديدة على لائحة "المنظمات الإرهابية" يزيد من أعباء باكستان حليفة الولايات المتحدة في حربها على ما يسمى بالإرهاب.

وقد أعلنت باكستان الخميس أنها اعتقلت ستة أشخاص يشتبه في انتمائهم لتنظيم القاعدة بينهم شخص قالت إن اسمه وليد محمد بن عطاش ويعرف بخالد العطاش، وهو أحد المطلوبين للاشتباه بضلوعه في الهجوم على المدمرة الأميركية كول بميناء عدن في أكتوبر/ تشرين الأول 2000 مما أدى إلى مقتل 17 بحارا أميركيا. وقد أعلن تنظيم القاعدة مسؤوليته عن الهجوم.

وكانت باكستان اعتقلت 400 شخص يشتبه في انتمائهم للقاعدة منذ أحداث 11 سبتمبر/ أيلول 2001، بينهم العقل المدبر للأحداث خالد الشيخ محمد الذي اعتقل في مدينة راولبندي وزميله رمزي بن الشيبة الذي أعلن أنه من المشاركين في التخطيط للهجمات على الولايات المتحدة.

المصدر : الجزيرة + وكالات