تدمير قريتين في أعمال عنف عرقية بجنوب نيجيريا
آخر تحديث: 2003/4/7 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1424/2/6 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2003/4/7 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1424/2/6 هـ

تدمير قريتين في أعمال عنف عرقية بجنوب نيجيريا

نيجيريان يبحثان وسط أنقاض منزلهما الذي دمر في انفجار ضخم في مدينة لاغوس (أرشيف)

قال متحدث باسم إحدى الجماعات العرقية المتحاربة بمنطقة دلتا نهر النيجر إن قريتين دمرتا في الاشتباكات العرقية الأخيرة في المنطقة الغنية بالنفط في جنوب نيجيريا.

وأفاد أوستين أوبريجبيي المتحدث باسم جماعة إيتسكيري العرقية بأن قريتين قرب واري التي تعد المركز النفطي بالجنوب دمرتا تماما الخميس الماضي على أيدي عناصر من جماعة إيجاو العرقية المنافسة. وقال إن العديد من القتلى سقطوا إلا أنه لم يتمكن من تحديد عددهم.

وأشار إلى أن قرية أخرى هي جاكبا خربت في وقت سابق الخميس الماضي على أيدي إيجاو الذين يهاجمون العديد من القرى ومنشآت النفط بالبنادق النصف الآلية وغيرها من الأسلحة منذ منتصف مارس/ آذار احتجاجا على قضايا سياسية واقتصادية. وقال متحدث باسم إيجاو إنه ليس لديه علم بالهجمات المزعومة.

وجاءت الأنباء الجديدة بشأن أعمال العنف في الوقت الذي أعلنت فيه شركة النفط الوطنية النيجيرية تعرض أحد خطوط أنابيب النفط الرئيسية التي تنقل الخام إلى اثنين من أربع مصاف تابعة لها للتخريب. وقالت إنه تم تخريب الخط بمتفجرات السبت الماضي.

وكان نزاع عرقي تفجر في المنطقة الشهر الماضي قد أدى إلى توقف 40% من إنتاج نيجيريا النفطي إلى أن أعلنت شركتا شيفرون تكساكو ورويال داتش شل يوم الجمعة أنهما استأنفتا بعض عمليات الإنتاج.

وتم إرسال المئات من جنود الجيش النيجيري إلى منطقة إيسكرافوس في دلتا النيجر لإخماد الاضطرابات والبحث عن عناصر من جماعة إيجاو المتهمين بقتل أكثر من عشرة جنود.

وحذرت منظمات للدفاع عن حقوق الإنسان من أن الجيش النيجيري ربما يقوم بأعمال انتقامية ضد قرى إيجاو.

المصدر : رويترز