إسرائيل تدعو إلى تغيير النظام في إيران وسوريا
آخر تحديث: 2003/4/28 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1424/2/27 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2003/4/28 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1424/2/27 هـ

إسرائيل تدعو إلى تغيير النظام في إيران وسوريا

صدام حسين
دعا سفير إسرائيل لدى واشنطن دانييل أيالون اليوم الاثنين إلى تغيير النظام في كل من إيران وسوريا، من خلال انتهاج أساليب العزلة الدبلوماسية والعقوبات الاقتصادية وما أسماه "بالضغط النفسي".

وقال أيالون إن الحرب التي قادتها الولايات المتحدة على العراق والإطاحة بالرئيس العراقي صدام حسين ساعدتا على تهيئة عدة فرص لإسرائيل إلا إنها تظل "غير كافية".

وأضاف أيالون في مؤتمر لرابطة مناهضة تشويه السمعة المؤيدة لإسرائيل "يتعين مواصلة العمل لحين إنجازه، لا زلنا نواجه أخطارا جمة من هذا الحجم تأتي من سوريا وتأتي من إيران". وشكا أيالون من التأييد السوري والإيراني لجماعات لبنانية وفلسطينية تهاجم الإسرائيليين، وذكر أن إيران كثفت من وتيرة السعي لامتلاك أسلحة نووية.

وأشار الدبلوماسي الإسرائيلي إلى أنه لا يؤيد أو يتوقع غزو سوريا أو إيران، لكنه قال إن "هناك سبلا أخرى يتعين استنفادها... إن أسلوب التعامل مع إيران على سبيل المثال هو إلغاء شرعية نظامها والطريق إلى تحقيق ذلك هو ممارسة ضغط سياسي... وتطبيق عقوبات اقتصادية فعلية".

وأكد أيالون أنه يجب على الحكومات ألا تسمح لزعماء إيرانيين بزيارة البلاد مثل الرئيس الإيراني محمد خاتمي ووزير الخارجية كمال خرازي، كما يجب ألا يقوم الزعماء الأجانب بزيارة إيران. وانتقد أيالون الاتحاد الأوروبي لتشجيعه على تعزيز الروابط التجارية مع إيران.

ولم يخض أيالون كثيرا في موضوع سوريا التي كانت قد أجرت مباحثات سلام مع إسرائيل توقفت عام 2000 إلا إنه قال إن معظم ما ذكره عن إيران يسري على سوريا.

المصدر : رويترز