أوباسانجو يتجاهل رفض المعارضة نتائج الانتخابات
آخر تحديث: 2003/4/23 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1424/2/22 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2003/4/23 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1424/2/22 هـ

أوباسانجو يتجاهل رفض المعارضة نتائج الانتخابات

أوباسانجو يشير بعلامة النصر بعد إدلائه بصوته السبت الماضي (رويترز)
تجاهل الرئيس النيجيري أولوسيغون أوباسانجو رفض المعارضة نتيجة الانتخابات التي أعيد انتخابه فيها رئيسا للبلاد لدورة ثانية, وقال إن الشعب النيجيري قد حدد خياره في هذه الانتخابات ولا أحد يستطيع أن ينكر عليه ذلك.

وكان رئيس اللجنة الانتخابية أعلن فوز الرئيس أوباسانجو في الانتخابات الرئاسية، وأوضح أنه انتخب بأغلبية 61.94% من أصوات المقترعين مقابل 32.19% لخصمه الرئيسي محمد بخاري. وأشار إلى أن نتائج الانتخابات تعبير حقيقي عن رغبة الناخبين النيجيريين.

وقد رفضت أحزاب المعارضة نتيجة الانتخابات وقالت إنها مزورة. كما أكد المراقبون الذين يمثلون الاتحاد الأوروبي وجود حالات تزوير في 13 ولاية من ولايات نيجيريا الـ36، وأعربت الولايات المتحدة بدورها عن شكوكها بشأن النتائج.

من جهته قال سام ندا إيزايا الناطق باسم الجنرال السابق محمد بخاري إن الحكومة التي يتم "تشكيلها على أساس النتائج المزورة لهذه الانتخابات غير شرعية". وأضاف أن أقل "ما نطالب به هو أن تجرى انتخابات في تلك المناطق تحت إشراف المجتمع الدولي". وكان أوباسانجو فاز في انتخابات عام 1999 التي أنهت 15 عاما من الحكم العسكري.

ويخشى المراقبون حدوث عدم استقرار سياسي وأعمال عنف سياسي في نيجيريا بسبب رفض المعارضة لنتائج الانتخابات والتشكيك الدولي في نزاهتها.

المصدر : الجزيرة + وكالات