العفو الدولية تطالب بفتح تحقيق في قتل مدنيين بالنجف
آخر تحديث: 2003/4/2 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1424/2/1 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2003/4/2 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1424/2/1 هـ

العفو الدولية تطالب بفتح تحقيق في قتل مدنيين بالنجف

طالبت منظمة العفو الدولية السلطات الأميركية بإجراء تحقيق مستقل وكامل بشأن إطلاق النار الذي أسفر عن مقتل سبعة عراقيين من الأطفال والنساء عند حاجز أميركي قرب النجف على بعد 150 كلم جنوب بغداد.

وأكدت المنظمة في بيان خاص أن كل من يشتبه في أنه قتل مدنيين بشكل غير شرعي يجب أن يحال إلى القضاء.

وأشارت المنظمة إلى التناقض بين الرواية الأميركية الرسمية والرواية التي ذكرها مراسل واشنطن بوست الذي كان موجودا في الموقع لحظة وقوع الحادث. فبينما ادعت الإدارة الأميركية أن إطلاق النار وقع لأن سائق السيارة لم يتوقف وتجاهل النداءات والطلقات التحذيرية، ذكر مراسل الصحيفة أن الجنود الأميركيين لم يطلقوا النار على السيارة خوفا من وقوع "عملية انتحارية". وبناء على ذلك أكدت المنظمة أن الجيش يجب أن يتخذ تدابير لحماية حياة المدنيين حتى يتأكد من عدم تكرار مثل هذه الحوادث.

واعتبرت المنظمة في بيان آخر أن ارتداء الجنود ثيابا مدنية للقيام بهجمات على جنود العدو أمر غير شرعي لأن ذلك قد ينعكس سلبا على حياة مدنيين أبرياء، وحذرت من أن هذه العمليات قد تؤخذ على أنها خدعة وتصنف في خانة جرائم الحرب.

المصدر : الفرنسية