موسكو: بيونغ يانغ قد تتجاهل قرارات الأمم المتحدة
آخر تحديث: 2003/4/10 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1424/2/9 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2003/4/10 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1424/2/9 هـ

موسكو: بيونغ يانغ قد تتجاهل قرارات الأمم المتحدة

سيرجي إيفانوف

قال وزير الدفاع الروسي سيرجي إيفانوف إن كوريا الشمالية تعلمت من الحرب التي قادتها الولايات المتحدة للإطاحة بنظام الرئيس العراقي صدام حسين وقد تتجاهل أي قرار تتوصل إليه الأمم المتحدة بشأن برنامجها النووي.

وحذر إيفانوف بعد محادثات أجراها مع نظيره الكوري الجنوبي تشو يونغ كيل في سول من دفع كوريا الشمالية إلى وضع يكون فيه الحل مستحيلا للأزمة النووية في شبه الجزيرة الكورية، دون أن يوضح طبيعة ذلك الوضع.

وأوضح وزير الدفاع الروسي أن سول وموسكو اتفقتا على ضرورة وقف كوريا الشمالية والولايات المتحدة استخدام لغة عدائية في الأزمة التي بدأت في أكتوبر/ تشرين الأول العام الماضي.

وقال إيفانوف إن محاولة بيونغ يانغ اكتساب رادع -دون أن يحدد إذا ما كان يشير إلى السلاح النووي- يعتبر قرارا منطقيا ويستند إلى أساس الإستراتيجية الأميركية تجاه العراق والتي بدأت بفشل الجهود الدبلوماسية في الأمم المتحدة وقيادة واشنطن حربا أنهت 24 عاما من حكم الرئيس العراقي صدام حسين.

ووصف إيفانوف العلاقة بين الأزمة في العراق والأزمة في شبه الجزيرة الكورية بأنها أزمة واحدة. وتقول بيونغ يانغ إنها ستكون التالية في قائمة الولايات المتحدة بعد الانتهاء من العراق رغم نفي واشنطن لذلك.

وأشار إيفانوف إلى أن هيبة الأمم المتحدة وسلطتها عانت بشكل ملموس من انتكاسة منذ أن قررت واشنطن وحلفاؤها المضي قدما في الحرب على العراق دون تأييد من مجلس الأمن. وقال إن الأحداث توضح أن العديد من الدول بدأت بالعمل وفق مصلحتها دون الأخذ بعين الاعتبار القانون الدولي.

في سياق متصل قال المتحدث باسم الخارجية في كوريا الجنوبية إن بلاده لا تريد من مجلس الأمن الدولي أن يأخذ خطوات قاسية تجاه بيونغ يانغ تتمثل إما بإصدار إدانة شديدة اللهجة أو فرض عقوبات عليها.

وكان مجلس الأمن الدولي اجتمع أمس لمناقشة الأزمة في كوريا الشمالية لكنه فشل في إصدار بيان بطلب أميركي يدين كوريا الشمالية لانسحابها من معاهدة الحد من انتشار الأسلحة النووية بعد رفض روسيا والصين لذلك.

وتأتي محادثات إيفانوف في سول في إطار الجهود الدبلوماسية لمحاولة حل الأزمة النووية سلميا، وسيذهب إيفانوف إلى طوكيو غدا الجمعة لمناقشة القضية مع المسؤولين اليابانيين.

المصدر : وكالات