خالد الشيخ محمد بعد اعتقاله
كشفت مجلة "يو إس نيوز آند ريبورت" أن اعتقال العضو البارز بتنظيم القاعدة خالد الشيخ محمد في الأول من الشهر الجاري بباكستان جاء بالأخص نتيجة التنصت على أكثر من عشرة هواتف نقالة كان يستعملها.

وذكرت المجلة نقلا عن مسؤول أميركي كبير أن نظام المراقبة "أشلون" الذي وضعته الوكالة الأميركية للأمن القومي المكلفة بعمليات التنصت في العالم، أدى إلى اقتفاء أثر الشيخ خلال عدة أشهر.

وأوضح المسؤول أن نظام أشلون يربط الأرقام الهاتفية بالأصوات ويمكنه تحديد مكان هذه الهواتف بفضل شبكات هاتفية متحركة أو عبر الأقمار الاصطناعية، مشيرا إلى أن الأميركيين كانوا يقتفون أثره منذ فترة حتى عندما يغير هاتفه.

وقد أكدت المجلة نقلا عن مصادر بأجهزة الاستخبارات الأميركية والباكستانية أن ما يفوق المائة من عناصر القاعدة لجؤوا إلى إيران. وكانت قوات أميركية وباكستانية قد كثفت حملتها في المنطقة الحدودية الباكستانية الإيرانية الأفغانية المشتركة بحثا عن نجلي زعيم تنظيم القاعدة أسامة بن لادن ومساعده أيمن الظواهري وأعضاء القاعدة الآخرين.

المصدر : الفرنسية