حاملات الصواريخ النووية في أحد العروض العسكرية في بيونغ يانغ (أرشيف)
ذكرت وزارة الدفاع الكورية الجنوبية أن كوريا الشمالية تستعد لإجراء عملية إطلاق جديدة لصاروخ عابر في بحر اليابان خلال الأيام المقبلة.

وقال مسؤول كبير في الوزارة "يبدو أن كوريا الشمالية تحضر لتجربة إطلاق صاروخ جديدة من شاطئ سينسانغ-ري، بمقاطعة هامكيونغ الجنوبية في بحر اليابان، كما فعلت في 24 من الشهر الماضي"، منوها إلى أن تجربة الإطلاق قد تجري بين نهاية هذا الأسبوع وبداية الأسبوع المقبل، مستدلا على ذلك من إعلان بعض المناطق البحرية محظورة على السفن.

وكان وزير الدفاع في سول قد أعلن مؤخرا أن الصاروخ الذي أطلقته كوريا الشمالية قبل تنصيب الرئيس الكوري الجنوبي الجديد روه مو هيون كان صاروخا عابرا أرض-بحر، لكن التجربة فشلت وانفجر الصاروخ بسبب مشكلات في المحرك.

كما أن وزارة الدفاع الأميركية البنتاغون أعلنت مؤخرا أن كوريا الشمالية التي تخوض مواجهة مع الولايات المتحدة بشأن الأسلحة النووية، قد أعلنت منطقة بحرية محظورة قبالة ساحلها الشرقي في بحر اليابان، لمدة ثلاثة أيام تستمر من الثامن وحتى الحادي عشر من الشهر الجاري، وأكدت الوزارة أن الحظر فرض في نفس الموقع الذي اختبرت فيه بيونغ يانغ صاروخا مضادا للسفن في أواخر الشهر الماضي. وأوضح المتحدث باسم البنتاغون أن عمليات الإغلاق هذه تسبق غالبا تجارب على إطلاق صواريخ.

المصدر : وكالات