إيران تطرح مبادرة لتجنيب العراق الحرب المحتملة
آخر تحديث: 2003/3/4 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1424/1/2 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2003/3/4 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1424/1/2 هـ

إيران تطرح مبادرة لتجنيب العراق الحرب المحتملة

عراقية تدعو الله أن يجنب بلادها الحرب

أعلنت إيران رفضها للمبادرة الإماراتية الداعية لتنحي الرئيس العراقي صدام حسين عن السلطة، واقترحت في المقابل إجراء استفتاء في العراق ومصالحة وطنية بين النظام الحالي والمعارضة برعاية الأمم المتحدة لتجنب حرب ضد هذا البلد.

وقال وزير الخارجية الإيراني كمال خرازي إن الشعب العراقي يجب أن يختار ممثليه الحقيقيين في استفتاء بإشراف الأمم المتحدة، ودعا القادة العراقيين لتبني مبادرة المصالحة الوطنية والسماح بمشاركة العراقيين المعارضين في الحكم.

ورأى أن خطة من هذا النوع تمثل الحل الوحيد لتغيير الحكم سلميا في العراق وتفادي حرب في المنطقة. وأشار خرازي أن خطة مماثلة أتاحت في بلدان أخرى مثل طاجيكستان التوصل إلى المصالحة الوطنية بين النظام الحاكم والمعارضة.

كمال خرازي
وأضاف "لم نبحث بعد في هذه الخطة مع دول أخرى إذ لا يجوز لأي خطة مفروضة من الخارج أن تحدد النظام المقبل في العراق". وأعرب خرازي عن أمله في أن يدرس القادة العراقيون الخطة التي تقترحها بلاده ويتخذوا المبادرة بأنفسهم.

وتعليقا على ذلك قال مراسل الجزيرة في طهران إن إيران لم تعرض مبادرتها بعد على الحكومة العراقية، وتقول إن هذه المبادرة لن يكتب لها النجاح إلا إذا تحلت القيادة العراقية بالشجاعة وتعاملت معها بإيجابية.

وأشار المراسل إلى أن مغزى تقديم طهران لهذه المبادرة يكمن في إدراكها أن الخيار الأميركي في العراق يتجاوز هذا البلد بكثير لاسيما وأن نظام الحكم المقبل في بغداد سيكون تحت الهيمنة الأميركية.

يشار إلى أن طهران أجرت اتصالات كثيرة مع مجموعات المعارضة العراقية التي قام زعماؤها بزيارات عدة إلى إيران في الأشهر الأخيرة.

وتستقبل إيران على أراضيها المجلس الأعلى للثورة الإسلامية في العراق بزعامة آية الله محمد باقر الحكيم، وفيلق بدر التابع لهذا المجلس الذي يتراوح عدده بين عشرة آلاف و15 ألف مقاتل.

المصدر : الجزيرة + وكالات