ريتشارد باوتشر
قال مسؤولون أميركيون إن سلطات دولتين في الشرق الأوسط أحبطتا خلال الأسبوعين الماضيين هجمات خطط لها ضباط مخابرات عراقية تستهدف مصالح أميركية في الخارج.

وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية الأميركية ريتشارد باوتشر إنه "في الحالتين ألقي القبض على العملاء وصودرت مادة إرهابية"، لكنه رفض تسمية الدولتين.

وذكر مصدر أميركي مسؤول رفض الكشف عن هويته أن إحدى المجموعتين العراقيتين اللتين أطلق عليهما اسم "خليتان كامنتان" كانت في منطقة الخليج. في حين ذكرت شبكة (ASNBC) التلفزيونية أن إحدى المجموعتين كانت في الأردن. وأوضح المصدر أن المجموعتين خططتا لاستخدام متفجرات تقليدية وليس أسلحة كيمياوية أو بيولوجية.

واتخذت الحكومة الأميركية خطوات لمحاولة إحباط مثل هذه الهجمات فقلصت وجودها الدبلوماسي في أغلب مناطق الخليج وعززت الأمن داخل الولايات المتحدة وطلبت من حوالي 60 دولة طرد ضباط المخابرات العراقية المزعومين. لكن المصدر قال إنه لا يعرف ما إذا كان العراقيون المعتقلون عملوا تحت غطاء دبلوماسي أم لا.

المصدر : وكالات