بلير يفوز بتأييد البرلمان لمشاركته في الحرب على العراق
آخر تحديث: 2003/3/19 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1424/1/17 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2003/3/19 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1424/1/17 هـ

بلير يفوز بتأييد البرلمان لمشاركته في الحرب على العراق

توني بلير يدافع عن موقفه بشأن العراق في جلسة سابقة لمجلس العموم

رفض برلمان بريطانيا اقتراحا يعلن أنه لم يتم بعد تقديم الحجج المقنعة لشن حرب علي العراق، مما يعطي في الواقع رئيس الوزراء توني بلير الضوء الأخضر لمتابعة السعي للقيام بعمل عسكري.

وصوت النواب بأغلبية 396 صوتا مقابل 217 برفض وجهة نظر أعضاء مناهضين لسياسة الحرب في حزب العمال الحاكم بزعامة بلير بأنه "لم يتم بعد تقديم الحجج المقنعة للحرب على العراق".

وفي تصويت ثان تقدمت به الحكومة ويدعو إلى استخدام "كل الوسائل الضرورية" لتجريد العراق من أسلحته غير التقليدية المزعومة، حاز الاقتراح على تأييد 412 نائبا مقابل 149 صوتا معارضا مما يعزز تفويض البرلمان للحرب رغم معارضة كثير من أعضاء حزب العمال.

وقال مراسل الجزيرة في لندن إن 135 نائبا بالحزب الحاكم صوتوا لصالح الاقتراح الأول الذي نال تأييد 217، وكان تصويت مشابه قد جرى الشهر الماضي بخصوص العراق ونزع أسلحته لاقى معارضة 122 نائبا بحزب العمال في أكبر تمرد بتاريخ الحزب منذ وصوله إلى السلطة عام 1997.

ويقول المراسل إن من شأن تزايد المعارضة داخل حزب العمال أن تهدد المستقبل السياسي لزعيمه توني بلير، مشيرا إلى أن قوات الأمن البريطانية تدخلت لمنع المتظاهرين المناهضين للحرب على العراق من اقتحام مبنى مجلس العموم.

المصدر : الجزيرة + وكالات