بوش أثناء المؤتمر الصحفي في الآزور أمس
قال الرئيس الأميركي جورج بوش أمس عقب قمة الآزور بالبرتغال إن الأمم المتحدة لم تؤد مهمتها في رواندا وكوسوفو، وعبر عن أمله في أن تتمكن من تأديتها في العراق اليوم.

وقال بوش في المؤتمر الصحفي عقب انتهاء القمة إن الأمم المتحدة لم تكن فعالة في أزمات خطيرة متعددة. وأضاف أن "الأمم المتحدة منظمة مهمة جدا ولهذا السبب توجهت يوم 12 سبتمبر/ أيلول الماضي لإلقاء خطاب فيها".

وشدد على أنه "عندما يتم تبني قرار فيجب أن نعمل على أن تكون الكلمات تعني شيئا". وقال "يجب أن تعني الأمم المتحدة شيئا، تذكروا رواندا أو كوسوفو حيث لم تؤد الأمم المتحدة مهمتها، ونأمل أن تؤديها غدا (اليوم)" بشأن الأزمة العراقية.

وقد تعرضت الأمم المتحدة إلى انتقادات لعدم تدخلها أثناء عملية الإبادة التي وقعت في رواندا عام 1994 التي قتل فيها ما بين 500 و800 ألف من فصيلي التوتسي والهوتو المعتدلين.

وقامت الولايات المتحدة وحلفاؤها عام 1999 بقصف يوغسلافيا طوال 11 أسبوعا دون تفويض واضح من الأمم المتحدة لإرغام الرئيس اليوغسلافي سلوبودان ميلوسوفيتش على الموافقة على حل تفاوضي بين بلغراد وألبان كوسوفو.

المصدر : الفرنسية