ون جياباو (يسار) يتلقى تهنئة من رونغجي
انتخب مؤتمر الشعب الصيني (البرلمان) اليوم الأحد ون جياباو رئيسا للوزراء ليضع بذلك سادس أكبر اقتصاد في العالم في يد رجل سيحتاج لمعالجة مشكلات مثل نظام مصرفي متداع وهوة كبيرة بين الفقراء والأغنياء.

وانتخب البرلمان جياباو بأغلبية 2906 أصوات مقابل اعتراض ثلاثة أصوات وامتناع 16 عضوا عن التصويت.

ويحل جياباو محل رونغجي الذي ساعد على قيادة الصين إلى إصلاحات على الطراز الرأسمالي ولكنه أخفق في حل مشكلات من بينها النظام مصرفي السقيم والهوة المتزايدة بين الأغنياء والفقراء.

وشغل جياباو منصب نائب رونغجي في الحكومة التي أخذت على عاتقها حل مشكلات البلاد الاقتصادية ومعالجة آثار الكوارث الطبيعية. ورقي جياباو إلى منصب الرجل الثالث في الحزب الشيوعي الحاكم في نوفمبر/ تشرين الثاني الماضي مما مهد الطريق أمامه لتولي رئاسة الحكومة.

جينتاو (يمين) يتلقى تهنئة من زيمين أمس
ويعتبر جياباو بمثابة متخصص في الاقتصاد الريفي والشؤون المالية وهما مجالان حاسمان ينبغي على الصين أن تباشر بإجراء إصلاحات معمقة فيهما.

وكما هو متوقع, انتخب البرلمان اليوم أيضا الزعيم الصيني هو جينتاو إلى منصب نائب رئيس اللجنة العسكرية للدولة ويتولى رئاستها الرئيس المنصرف جيانغ زيمين الذي ثبت أمس في منصبه كقائد للجيوش. والنائبان الآخران لرئيس اللجنة العسكرية هما الجنرالان غيو بوكسيونغ وكاو غانغشوان.

كما أعيد انتخاب رئيس المحكمة الشعبية العليا في منصبه وعين رئيس جهاز أمن الدولة جيا شانوانغ مدعيا عاما. وكان البرلمان الصيني قد انتخب هو جين تاو زعيم الحزب الشيوعي رئيسا للبلاد ليقر رسميا انتقالا تاريخيا للزعامة في الصين إلى جيل جديد.

المصدر : وكالات