دعت وزارة الخارجية الفرنسية رعاياها المقيمين في دول منطقة الشرق الأوسط ولا يعتبر وجودهم فيها ضروريا إلى الاستعداد لمغادرتها إذا ما بدأت الحرب على العراق.

وأصدرت السفارات الفرنسية في الأردن والسعودية وقطر والكويت والبحرين وإسرائيل تحذيرات بهذا المضمون للرعايا الفرنسيين.

وقالت مصادر فرنسية إن الفرنسيين الذين لا يعتبر وجودهم ضروريا في إسرائيل نصحوا بالبقاء على استعداد لتلقي توصية بالرحيل مؤقتا عندما ترى السلطات الفرنسية ذلك ضروريا.

ويبدو أن دعوة السفارة الفرنسية موجهة بشكل خاص للعاملين الفرنسيين في إسرائيل، إذ أن معظم الفرنسيين المقيمين في إسرائيل هم مهاجرون يحملون الجنسيتين الإسرائيلية والفرنسية ولن يغادروا إسرائيل على الأرجح إذا اندلعت الحرب.

ولا تشمل هذه الاستعدادات عملية إجلاء "مؤقتة" للفرنسيين التابعين للقنصلية الفرنسية في القدس، أي المقيمين فيها، وفي الأراضي الفلسطينية لأن باريس تستبعد تماما سقوط صواريخ عراقية على هذه المناطق.

المصدر : الفرنسية