طهران تستدعي القائم بالأعمال الإيراني في الأرجنتين
آخر تحديث: 2003/3/12 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1424/1/10 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2003/3/12 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1424/1/10 هـ

طهران تستدعي القائم بالأعمال الإيراني في الأرجنتين

علي فلاحيان
تصاعدت حدة الخلاف بين الأرجنتين وإيران بشأن طلب قدمه أحد القضاة الأرجنتينيين إلى الإنتربول لاعتقال أربعة دبلوماسيين إيرانيين بينهم وزير الاستخبارات الإيراني السابق علي فلاحيان للاشتباه بأن لهم علاقة بالتحقيق في الهجوم الذي استهدف مركزا يهوديا في بوينس أيرس عام 1994.

واستدعت وزارة الخارجية الإيرانية مساء أمس القائم بالأعمال الإيراني في بوينس أيرس إلى طهران للتشاور بشأن الموضوع ودعا المتحدث باسم الخارجية الإيرانية حميد رضا آصفي الحكومة الأرجنتينية إلى توضيح مواقفها في هذه القضية. وقال آصفي "إن ملف القضية تم تسييسه تحت ضغط القوة الصهيونية".

وفي المقابل استدعت الأرجنتين الملحق التجاري الإيراني في بوينس أيرس محمد علي طباطبائي, في إطار النزاع المتنامي بين البلدين بشأن التحقيق الذي أجري، وتأتي هذه الخطوة التي أقدم عليها وزير الخارجية الأرجنتيني كارلوس روكاوف بعد يومين من طلب المسؤولين الأرجنتينيين من طباطبائي تفسير رد فعل إيران على مذكرات الاعتقال.

وقد رد ناطق باسم الحكومة الإيرانية بأن المذكرات ستدفع إيران إلى اتخاذ إجراء مناسب في حال عدم سحبها. وكانت طهران استدعت الأحد الماضي القائم بالأعمال الأرجنتيني في طهران أرنسيتو كارلوس الفاريز لإبلاغه احتجاج طهران الشديد على القرار الأرجنتيني.

وتشمل مذكرات التوقيف وزير الاستخبارات الإيراني السابق علي فلاحيان والمستشار الثقافي السابق في سفارة ايران بالأرجنتين محسن رباني وموظف البريد في السفارة علي بالش عبادي. وأيد القضاء أيضا مذكرة توقيف صادرة منذ 1994 بحق علي أكبر برفاريش وهو موظف حكومي إيراني سابق.

المصدر : الجزيرة + وكالات