مصرع ثلاثة جنود أفغان في اشتباكات بقندهار
آخر تحديث: 2003/2/5 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/12/4 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2003/2/5 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/12/4 هـ

مصرع ثلاثة جنود أفغان في اشتباكات بقندهار

جنود من قوات الحكومة الأفغانية
أثناء تدريبات عسكرية (أرشيف)
قال قائد عسكري أفغاني إن ثلاثة جنود حكوميين لقوا مصرعهم أمس الثلاثاء إثر اشتباكات وقعت في قندهار جنوبي أفغانستان بين قوات الحكومة الأفغانية ومقاتلين يشتبه بأنهم تابعون لحركة طالبان.

وأضاف القائد الأفغاني الجنرال خان محمد أن الاشتباكات وقعت في ثلاث قرى شمالي ولاية قندهار وأدت إلى مصرع ثلاثة جنود وإصابة اثنين في حين قتل خمسة في صفوف من وصفهم بالأعداء. وأوضح خان محمد أن هؤلاء المسلحين المناوئين لحكومة الرئيس حامد كرزاي ينتمون إلى حركة طالبان والحزب الإسلامي الذي يتزعمه قلب الدين حكمتيار.

وأفاد مراسل الجزيرة في أفغانستان أن أحد الاشتباكات وقع بين عناصر متنافسة تابعة لكل من القائدين الحكوميين حياة الله والأمير لالاي. وأضاف أن المعلومات عن وجود اشتباك وقع مع طالبان لم تتأكد بعد.

وقال مسؤول بارز في الحكومة الإقليمية في وقت سابق إن الجانبين استخدما أسلحة ثقيلة في الاشتباكات.
وأضاف "وفقا لتقاريرنا الاستخبارية كان هناك عناصر من طالبان في المنطقة.. ولذلك أرسلنا قواتنا لتبحث عنهم".

جنود أميركيون أثناء عمليات تمشيط بحثا عن أنصار طالبان وحكمتيار أواخر الشهر الماضي
ووقع القتال في الولاية نفسها التي شنت فيها قوات التحالف الذي تقوده الولايات المتحدة هجمات كبيرة الأسبوع الماضي على مجمع كهوف قرب الحدود مع باكستان يستخدمه مقاتلون يعتقد أنهم موالون لحكمتيار.

وأعلن الجيش الأميركي الشهر الماضي أنه قتل ما لا يقل عن 18 من المسلحين بعد أن قصف مجمع الكهوف في جبال أديغار شمالي بلدة سبين بولدك الحدودية بالقنابل والقذائف الصاروخية وذخائر ثقيلة أخرى. وتعتبر الولايات المتحدة حكمتيار عدوا لها منذ إعلانه الجهاد لطرد القوات الأجنبية من البلاد.

قصف هولندي
في الوقت نفسه قال مسؤول عسكري هولندي إن طائرتين هولنديتين من طراز إف/16 قصفتا مجمع الكهوف أمس الثلاثاء في متابعة لهجوم قادته واشنطن على المنطقة الأسبوع الماضي.
وقال المتحدث باسم القوات الجوية الهولندية "تم قصف مجمع كهوف يشتبه بأنه يختبئ فيه مقاتلون لطالبان أو تنظيم القاعدة".

وكانت هذه المرة الأولى منذ بداية مهمتهم في أفغانستان التي تستخدم فيها طائرات إف/16 الهولندية.

انفجار ناقلة وقود

أفغان ينتظرون أمام مكتب للأمم المتحدة في كابل (أرشيف)
من ناحية أخرى قال متحدث باسم قوات حفظ السلام الدولية العاملة في أفغانستان إن ناقلة وقود انفجرت اليوم الأربعاء في نقطة تابعة للأمم المتحدة في العاصمة كابل، لكن لم ترد على الفور تقارير عن وقوع ضحايا.

وقال مسؤول من قوة إيساف في العاصمة الأفغانية إن الانفجار وقع أيضا قرب وزارة الداخلية الأفغانية.

وأضاف المسؤول أن التقارير الأولية تفيد بأن ناقلة وقود انفجرت في نقطة تزويد بالوقود تابعة للأمم المتحدة مشيرا إلى أنهم لم يتلقوا تقارير عن ضحايا. وأشار المسؤول الدولي إلى أن قوات حفظ السلام تحقق في الانفجار. وقال مراسل الجزيرة إن الانفجار أدى إلى تخريب العديد من السيارات في الموقع، مشيرا إلى أن أحد العاملين يبدو أنه كان يحاول فتح الخزان فانفجر، وأضاف أن العامل الجنائي مستبعد حتى الآن.

المصدر : الجزيرة + وكالات