شيراك وبلير يقران بوجود خلافات بشأن العراق
آخر تحديث: 2003/2/4 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/12/3 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2003/2/4 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/12/3 هـ

شيراك وبلير يقران بوجود خلافات بشأن العراق

جاك شيراك وتوني بلير أثناء قمتهما التي عقدت اليوم في مدينة توكيه شمالي باريس
ــــــــــــــــــــ

شيراك يلمح إلى إمكانية استخدام بلاده حق النقض (الفيتو) بشأن العراق في مجلس الأمن ويقول إنه سيقرر ذلك في الوقت المناسب ــــــــــــــــــــ
بلير يقر بوجود خلافات بين باريس ولندن ويؤكد في المقابل وجود اتفاق بشأن ضرورة نزع سلاح العراق عبر الأمم المتحدة
ــــــــــــــــــــ
فرنسا وبريطانيا تؤكدان في إعلان مشترك أن لديهما هدفا يقضي بوضع حاملة طائرات أوروبية واحدة على أهبة الاستعداد بشكل دائم
ــــــــــــــــــــ

ألمح الرئيس الفرنسي جاك شيراك إلى إمكانية استخدام بلاده حق النقض (الفيتو) بشأن العراق في مجلس الأمن، وقال إنه سيقرر ذلك في الوقت المناسب.

وأقر شيراك خلال مؤتمر صحفي مشترك عقده مع رئيس الوزراء البريطاني توني بلير في توكيه شمالي باريس باختلاف موقفي البلدين حيال الأزمة العراقية، لكنه شدد على وجود قناعتين أساسيتين ومشتركتين لديهما، يتمثلان في وجوب نزع سلاح العراق في إطار مجلس الأمن.

وأوضح الرئيس الفرنسي أن اختلاف وجهات نظر البلدين حيال أزمة العراق يعود إلى الدافع، وقال إن بلاده ترى ضرورة انتظار الأدلة التي سيقدمها وزير الخارجية الأميركي كولن باول غدا الأربعاء وتقرير بليكس والبرادعي في 14 فبراير/شباط الجاري وأن يسمح لأجل ذلك للمفتشين بمواصلة عملهم للوصول إلى الهدف بهذه الطريقة.

وفي محاولة لتبديد الانطباع بأن باريس ولندن منقسمتان بشأن العراق، نوه شيراك بالأجواء الإيجابية والودية التي سادت اجتماعه مع بلير. وقال "نادرا ما شهدت لقاء وديا مثل اللقاء الذي جرى بيننا اليوم".

من جهته أقر بلير في المؤتمر الصحفي نفسه بوجود اختلافات بين باريس ولندن، مؤكدا في المقابل وجود اتفاق بشأن ضرورة المرور عبر الأمم المتحدة لنزع سلاح العراق. وقال إنه رغم الاختلافات في المواقف بينه وبين شيراك فقد عبر كل منهما عن "دعمه لمفهوم نزع أسلحة الدمار الشامل العراقية وقناعته بأن أفضل وسيلة لتحقيق هذا الهدف" تمر عبر الأمم المتحدة.

وأضاف أنه يعتقد أن بعض التقدم الذي تحقق أثناء القمة كان رائعا للغاية لا سيما في المجال الدفاعي والقضايا الأمنية. كما رحب بلير بعرض فرنسا قيادة العمليات في مقدونيا ووضع قدرات البلدين في محاربة ما أسماه الإرهاب وكذلك تقارب وجهات نظر البلدين حيال الوضع في أفغانستان وأفريقيا وعدد من القضايا الدولية الأخرى.

إعلان مشترك

وبمناسبة القمة المنعقدة بين شيراك وبلير، أعلنت فرنسا وبريطانيا أن لديهما هدفا يقضي بوضع حاملة طائرات أوروبية واحدة على أهبة الاستعداد بشكل دائم.

وقال البلدان إنهما يسعيان إلى زيادة جاهزية مجموعاتهما الجوية والبحرية، وذلك في إطار إعلان عام بشأن تعزيز التعاون الأوروبي في مجال الأمن والدفاع.

ويؤكد الإعلان أن البلدين يسعيان إلى المباشرة في تعاون صناعي بشأن برنامجيهما لامتلاك حاملات طائرات، كما يؤكد أنهما يتطلعان إلى التعاون في مجال التدريبات.

ولم يتطرق الإعلان إلى معلومة نشرتها اليوم الثلاثاء صحيفة تايمز ترجح أن تدعى إيطاليا وإسبانيا -ولكلتيهما حاملة طائرات واحدة- إلى هذه القوة البحرية.

وكانت لندن أعلنت الخميس الماضي أنه تم اختيار مجموعة ثاليس الفرنسية للمشاركة في صنع حاملتي طائرات للبحرية البريطانية التي ستوكل إلى شركة بي.أي.آي سيستمز.

المصدر : الجزيرة + وكالات