جنود أميركيون يقتادون أحد الأسرى في قاعدة غوانتانامو (أرشيف)
أعلن متحدث عسكري أميركي أن أحد المعتقلين في القاعدة الأميركية في غوانتانامو بكوبا حاول مؤخرا الانتحار في زنزانته وقد نقل إلى المستشفى.

وقال كريستوفر شيرهود إن "مقاتلا معاديا حاول الانتحار في 16 يناير/كانون الثاني وأصيب بجروح خطيرة". وأضاف أن الأسير وهو في العشرين من العمر, نقل إلى مستوصف السجن حيث عالجه الطاقم العسكري الأميركي.

وأوضح أنها أخطر محاولة انتحار تسجل حتى الآن في السجن. ولم يكشف النقاب عن هوية الأسير ولكن وزارة الخارجية الأميركية أبلغت حكومته بالأمر. وكانت الولايات المتحدة قد نقلت إلى غوانتانامو حوالي 625 شخصا متهمين بأن لهم علاقات مع تنظيم القاعدة أو حركة طالبان وكانت أسرهم في أفغانستان.

المصدر : الفرنسية