صدمة في باكستان لمقتل قائد سلاح الجو ومرافقيه
آخر تحديث: 2003/2/20 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/12/19 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2003/2/20 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/12/19 هـ

صدمة في باكستان لمقتل قائد سلاح الجو ومرافقيه

ــــــــــــــــــــ
التلفزيون الحكومي يؤكد أن طائرة السلاح الجوي طراز فوكر/27 التي كان يستقلها مير وآخرون تحطمت نتيجة أسباب فنية
ــــــــــــــــــــ

مشرف ورئيس وزرائه يعربان عن صدمتهما وحزنهما، ويقولان إن مقتل مير والضباط الآخرين خسارة كبيرة للبلاد
ــــــــــــــــــــ

الحادث يأتي بعد أربعة أيام متوالية من سقوط أمطار غزيرة في باكستان في واحدة من أسوأ موجات الأمطار منذ عشرات السنين

ــــــــــــــــــــ


أكدت السلطات الباكستانية رسميا مصرع قائد سلاحها الجوي المارشال مصحف علي مير وزوجته و16 آخرين من مرافقيه في حادث تحطم طائرة عسكرية في شمالي غربي البلاد.

وأوضح التلفزيون الحكومي أن الطائرة وهي من طراز فوكر/27 التي كان يستقلها مير وآخرون تحطمت نتيجة أسباب فنية. وقال إنها أقلعت الساعة 3.35 صباحا بتوقيت غرينتش وفقدت الاتصال مع برج المراقبة بعد 17 دقيقة من الإقلاع. كما ذكر التلفزيون أن من بين القتلى نائبين لقائد سلاح الجو وبلقيس زوجة مير، مضيفا أن كل القتلى الآخرين من أفراد السلاح الجوي، بينهم ثمانية من أفراد طاقم الطائرة.

برويز مشرف
وأشار التلفزيون إلى أن الرئيس برويز مشرف ورئيس الوزراء مير ظفر الله خان جمالي أعربا عن صدمتهما وحزنهما وقالا إن مقتل مير والضباط الآخرين خسارة كبيرة للبلاد.

وفي وقت سابق قال المتحدث باسم السلاح الجوي الباكتساني سارفراز أحمد خان إن حطام الطائرة عثر عليه في منطقة جبلية على بعد 27 كلم شرقي بلدة كوهات قرب بيشاور في شمالي غربي باكستان، مضيفا أن أحدا لم ينج من الحادث.

وقال ضابط كبير في السلاح الجوي إن زوجة مير كانت تستقل الطائرة بموجب دورها الرسمي كرئيسة لرابطة رعاية المرأة التابعة للسلاح الجوي الباكستاني.

وأشار مسؤولون عسكريون إلى أن قائد سلاح الجو (55 عاما) الذي يشغل هذا المنصب منذ نوفمبر/تشرين الثاني عام 2000 ومرافقيه كانوا في طريقهم إلى قاعدة كوهات الجوية حيث كانوا يعتزمون قضاء عدة ساعات في عملية تفتيش سنوية قبل العودة إلى إسلام آباد.

وجاء الحادث بعد أربعة أيام متوالية من سقوط أمطار غزيرة في باكستان في واحدة من أسوأ موجات الأمطار منذ عشرات السنين. وقال سكان كوهات إن السحب كانت كثيفة ولكن لم تكن هناك أمطار. وفي عام 1998 قتل الرئيس الباكستاني في ذلك الوقت الجنرال محمد ضياء الحق في حادث طائرة غامض بإقليم البنجاب. ولم يعرف قط سبب الحادث.

المصدر : الجزيرة + وكالات