بريطانيا تحث رعاياها بعدد من دول المنطقة على المغادرة
آخر تحديث: 2003/2/19 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/12/18 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2003/2/19 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/12/18 هـ

بريطانيا تحث رعاياها بعدد من دول المنطقة على المغادرة

طلبت الحكومة البريطانية من رعاياها في العديد من دول المنطقة مغادرة هذه الدول وعدم الذهاب إليها، وذلك حفاظا على سلامتهم في الوقت الذي تبدو فيه نذر الحرب على العراق وشيكة، ففي الكويت نصحت السفارة البريطانية رعاياها بمغادرة الكويت، إلا إذا كان وجودهم بها يعتبر مهما، كما أمرت السفارة أسر أفراد طاقمها بالمغادرة.

من جانبها طلبت وزارة الخارجية البريطانية من جميع المواطنين البريطانيين مغادرة العراق فورا، وذلك بسبب ازدياد التوتر في المنطقة وخطر حدوث أعمال إرهابية.

وقالت وزارة الخارجية التي نصحت طويلا بعدم السفر إلى العراق إنه يتعين على أي شخص يفكر في السفر إلى العراق أن يتذكر أن النظام العراقي استخدم رعايا بريطانيين رهائن خلال أزمة الخليج الثانية بين العامين 1990 و1991، حيث كانت سلامتهم معرضة لخطر شديد.

كما دعت وزارة الخارجية مواطنيها كذلك لعدم القيام بأي "زيارة غير ضرورية" إلى إسرائيل والأراضي الفلسطينية، وأضافت الوزارة في بيان لها "في ما يتعلق بقطاع غزة والضفة الغربية ننصحكم بالمغادرة الآن والطرق مازالت مفتوحة".

يذكر أن الولايات المتحدة بعثت قبل نحو شهر ونصف رسائل إلى جميع سفاراتها عبر العالم تطلب منها أن تبلغ الأميركيين المقيمين في الخارج أن يكونوا على استعداد لعمليات إجلاء محتملة، في حال نشوب الحرب أو حدوث كوارث طبيعية أو أي أحداث أخرى خطيرة.

كما أن دولا عديدة في العالم طلبت من رعاياها مغادرة منطقة الشرق الأوسط تحسبا لنشوب الحرب الأميركية المحتملة على العراق.

المصدر : وكالات