مروحية تبحث عن رفات جنود أميركيين
في فيتنام (أرشيف)
صرح مسؤول في لجنة أميركية روسية بشأن أسرى حرب فيتنام أن الوثائق الروسية أظهرت أن 51 طيارا أميركيا فقدوا في هذه الحرب نقلوا إلى الاتحاد السوفياتي السابق.

وقال نائب رئيس اللجنة الروسية الأميركية نيكولاي بيزبورودوف إن الأرشيف الروسي يضم معلومات عن 51 من الطيارين الأميركيين الذين أسروا في 38 حادثا. وأضاف المسؤول وهو نائب في مجلس النواب الروسي "الدوما" أن هويات سبعة فقط من هؤلاء المفقودين تم كشفها.

ولم يكن الاتحاد السوفياتي رسميا طرفا في الحرب التي شنتها في الفترة من 1965 إلى 1973 الولايات المتحدة ضد القوات الشيوعية في فيتنام، لكنه قدم دعما كبيرا لهانوي التي سلمته أسرى أميركيين وطائرات أميركية للتعرف على تقنياتها.

يشار إلى أن الولايات المتحدة تسعى للكشف عن مصير العشرات من جنودها الذين يعتبرون في عداد المفقودين منذ الحرب الفيتنامية. وتربط واشنطن جهود تحسين علاقاتها مع هانوي بالتعاون الفيتنامي في هذا المجال، حيث تقوم القوات الأميركية بعمليات بحث عن رفات الجنود الأميركيين.

المصدر : الفرنسية