أستراليا تطلب من رعاياها مغادرة العراق
آخر تحديث: 2003/2/10 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/12/9 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2003/2/10 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/12/9 هـ

أستراليا تطلب من رعاياها مغادرة العراق

مروحية أسترالية تشارك ضمن تدريبات مع قوات بريطانية في الخليج (أرشيف)

حثت أستراليا اليوم جميع رعاياها على مغادرة العراق فورا في وقت تتصاعد فيه نذر حرب أميركية محتملة هناك.

وذكرت وزارة الخارجية الأسترالية أنها تعلم بوجود نحو 70 أستراليا في العراق من بينهم 50 يعملون في وكالات الأمم المتحدة، لكنها لم تستبعد أن يكون العدد أكبر من ذلك.

وقال وزير الخارجية ألكسندر داونر إنه تم تحذير الأستراليين على مدى السنوات الخمس الماضية من زيارة العراق، وإن سفارة كانبيرا هناك أغلقت منذ العام 1991 .

وأبلغ داونر البرلمان " ننصح الأستراليين الموجودين في العراق مؤخرا بالمغادرة في أقرب وقت ممكن.. أي شخص يفكر في السفر إلى العراق لأي سبب يجب أن يستمع إلى هذه النصيحة".

كما حثت الحكومة الأسترالية رعاياها في منطقة الشرق الأوسط للاستعداد للحرب، والتأكد من صلاحية وثائق السفر الخاصة بهم حتى يكون بوسعهم التحرك سريعا إذا تطلب الموقف ذلك.

وكانت إدارة العلاقات الخارجية والتجارة في كانبيرا قد حذرت الأستراليين الأسبوع الماضي من إمكانية استخدام أسلحة كيميائية وبيولوجية في أي صراع ضد العراق.

وتعد أستراليا وبريطانيا الدولتين الوحيدتين اللتين أرسلتا قوات عسكرية، لدعم الولايات المتحدة الأميركية التي تضع اللمسات الأخيرة على استعداداتها العسكرية من أجل شن حرب على العراق.

المصدر : رويترز