أميركا تصعد ضغوطها على أوكرانيا بشأن بيع أسلحة للعراق
آخر تحديث: 2003/2/1 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/11/30 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2003/2/1 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/11/30 هـ

أميركا تصعد ضغوطها على أوكرانيا بشأن بيع أسلحة للعراق

ليونيد كوتشما
صعدت الولايات المتحدة الأميركية ضغوطها على الحكومة الأوكرانية بزعم عدم تعاونها بشكل كاف في التحقيقات المتعلقة ببيع أوكرانيا نظام دفاع جوي للعراق. وفي هذا السياق قررت واشنطن تحويل جزء من مساعداتها لحكومة كييف إلى الجمعيات المدنية والمنظمات غير الحكومية في أوكرانيا.

وتدهورت العلاقات بشكل كبير بين البلدين منذ أن قدم حارس شخصي سابق للرئيس الأوكراني ليونيد كوتشما شريطا يشير إلى أن كوتشما صرح ببيع نظام "كولتشوجا" للدفاع الجوي، وهو نظام يرصد طائرات العدو ولكنه لا يطلق إشارات يمكن للطائرات رصدها. ونفت أوكرانيا مرارا بيع النظام للعراق إلا أنها فشلت في إقناع فريق من الخبراء الأميركيين والبريطانيين بذلك أثناء زيارة قاموا بها العام الماضي للتحقيق في الموضوع.

وإثر تصاعد الخلاف بين الجانبين أوقفت الولايات المتحدة مساعدات حجمها 55 مليون دولار أي نحو 35% من إجمالي المبلغ الذي يقدم لكييف تماشيا مع قانون مساندة الحرية.

وتتلقى حكومة كييف أيضا مساعدات أميركية تنفيذا لبرامج حظر انتشار الأسلحة ولتطهير وإغلاق محطة الطاقة النووية في تشرنوبل التي شهدت أسوأ حادث نووي في العالم عام 1986، وستستمر واشنطن في مساندة هذه البرامج.

وبلغ إجمالي المساعدات السنوية الأميركية لأوكرانيا نحو 220 مليون دولار في الأعوام الأخيرة لإدارة الرئيس الأميركي السابق بيل كلينتون.

المصدر : وكالات