عامل يفكك خارطة كمبوديا المكونة من جماجم ضحايا الخمير الحمر (أرشيف-رويترز)
أعلنت الأمم المتحدة أن فريقها المكلف بوضع أسس العمل لمحاكمة زعماء جماعة الخمير الحمر والمؤلف من خمسة أعضاء قد وصل إلى كمبوديا.

وقال رئيس الفريق الدولي المسؤول عن الإعداد للمحاكمات كارستن هيريل لدى وصوله كمبوديا إن المنظمة الدولية والحكومة الكمبودية تفترضان أن المحاكم الاستثنائية ستكون جاهزة للعمل اعتبارا من عام 2004.

وأوضح هيريل الذي من المقرر أن يمضي أسبوعا في كمبوديا أنه سيبحث تفاصيل المحاكمات.

ومن بين الأمور التي سيناقشها الفريق الدولي تحديد حجم ميزانية المحاكمات والتي ستتحمل كمبوديا نصف تكاليفها بينما سيسدد النصف الآخر من مساهمات الدول الأعضاء بالأمم المتحدة، وقد قدر إجمالي التكاليف بنحو 40 مليون دولار لمحاكمات على مدى ثلاث سنوات، غير أن هيريل أكد أن مسألة التمويل خاصة من الجانب الدولي ما زالت غير مؤكدة.

وتقول الأمم المتحدة إنه ينبغي محاكمة زعماء الخمير الحمر أمثال الرجل الثاني في الجماعة نون شيا في محاكم استثنائية كمبودية ودولية مشتركة في غضون 12 شهرا.

وقادت جماعة الخمير الحمر البلاد لمدة أربع سنوات خلال السبعينات وتعرض كثير من الضحايا ومنهم نساء وأطفال للتعذيب والقتل بينما مات آخرون جوعا أو بسبب تفشي الأمراض أو العمل بالسخرة في معسكرات عمل ريفية، وتوفي زعيم الجماعة بول بوت عام 1998.

المصدر : رويترز