خامنئي وخاتمي يتفقدان آثار كارثة بم
آخر تحديث: 2003/12/29 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1424/11/7 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2003/12/29 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1424/11/7 هـ

خامنئي وخاتمي يتفقدان آثار كارثة بم

تفقد المرشد الأعلى للجمهورية الإسلامية في إيران آية الله علي خامنئي مدينة بم المنكوبة بالزلزال المدمر، حيث قام بجولة استمرت ثلاث ساعات وتعهد بإعادة بناء المدينة لتصبح أفضل من ذي قبل.

كما تفقد الرئيس الإيراني محمد خاتمي برفقة عدد من الوزراء ظهر اليوم المدينة للوقوف على حجم الكارثة، وعقدت الحكومة هناك جلسة طارئة لبحث سبل مواجهة هذه المأساة.

خامنئي وعد بإعادة بناء بم (الفرنسية)
ومع استمرار ارتفاع عدد ضحايا الزلزال ليقترب من 30 ألفا بحسب تقديرات أولية أعلنت السلطات الإيرانية أنها دفنت بالفعل 25 ألف جثة.

وتبددت الآمال في العثور على أي ناجين لذلك بدأت فرق البحث والإنقاذ في تركيز جهدها على دفن جثت القتلى في مقابر جماعية لمنع انتشار الأمراض والأوبئة. وفي مشهد مأساوي آخر لسكان بم واصلت الجرافات حفر المقابر الجماعية ليدفن بها آلاف القتلى بملابسهم دون تغسيل أو تكفين.

وقامت شاحنات بنقل الجثث مغطاة بالبطانيات لتلقيها في الخنادق التي حفرتها الجرافات في الصحراء خارج المدينة.

وتخشى السلطات الصحية رغم ذلك من تفشي أوبئة فتاكة مثل الدفتريا والدوسنتاريا والتيتانوس مع تحلل الجثث الموجودة تحت الأنقاض وفي ظل الظروف المأساوية التي يعانيها آلاف الجرحى والمشردين في مخيمات الإيواء.

الشاحنات قامت بنقل الجثث لمقابر جماعية (الفرنسية)
كما قامت هيئات الإغاثة المحلية والدولية بتلقيح المسعفين وعمال الإنقاذ لمنع انتقال أي أمراض إليهم. وبحسب تصريحات مسؤولي الصليب الأحمر فالهاجس الصحي حاليا هو الخطر الذي يخشاه الجميع.

وقال مصدر حكومي في محافظة كرمان إن بم يمكن أن تخضع لحجر صحي اعتبارا من اليوم لأن مهمة فرق الإنقاذ تحولت بشكل أساسي إلى البحث عن جثث مدفونة تحت الأنقاض لتجنب انتشار أوبئة.

مساعدات دولية
في هذه الأثناء استمر الجسر الجوي العالمي لنقل معونات الإغاثة لإيران من جميع أنحاء العالم ومنها الولايات المتحدة وبريطانيا.

ومنعت السلطات كل السيارات من دخول المدينة باستثناء الشاحنات والسيارات التي تنقل مساعدات إنسانية ومواد إغاثة.

ورغم ذلك أمضى عشرات الآلاف من الناجين ليلتهم الثالثة في العراء وسط طقس شديد البرودة.

وفي سياق متصل اتهمت زعيمة حركة مجاهدي خلق المعارضة مريم رجوي السلطات الإيرانية بالمساهمة في زيادة حصيلة الهزة الأرضية في بم من خلال عدم اتخاذ أي تدبير وقائي في منطقة زلزالية حساسة مثل كرمان. وأكدت رجوي في بيان أن النسبة الرهيبة للقتلى والدمار الناجمين عن هذه الهزة زادتها سوءا السياسة التدميرية للسلطات الإيرانية.

المصدر : الجزيرة + وكالات