روه مو هيون
طالب حزب المعارضة الرئيسي في كوريا الجنوبية الادعاء الحكومي بالتحقيق مع الرئيس روه مو هيون بتهمة انتهاك القانون الانتخابي المعمول به في البلاد.

وقال ها يونغ وون وهو مسؤول بارز في الحزب الوطني الكبير الذي يسيطر على 55% من المقاعد في البرلمان، إن روه بدأ حملة للانتخابات العامة في وقت مبكر أكثر من المسموح به في انتهاك لقانون يحدد فترة الحملة الانتخابية بأسبوعين قبل التصويت، مؤكدا أن هذه الشكاوى قدمت للادعاء واللجنة المشرفة على الانتخابات للتحقيق مع الرئيس.

وأشار الحزب الوطني في شكواه إلى بعض التصريحات التي أدلى بها روه في الآونة الأخيرة ومعظمها في مناسبات غير رسمية بما في ذلك تصريح بشأن الآثار التي يمكن أن تترتب على التصويت لصالح حزب معين.

ونفى كبير الموظفين في المكتب الرئاسي مون هي سانغ هذه الاتهامات واصفا إياها بأنها "انتقاد سياسي غير ضروري ولا مبرر له".

ويتوجه الكوريون الجنوبيون إلى صناديق الاقتراع يوم 15 أبريل/ نيسان المقبل للإدلاء بأصواتهم لانتخاب ممثلين في الجمعية الوطنية.

المصدر : رويترز