الصين تؤكد لبوش اعتراضها على استقلال تايوان
آخر تحديث: 2003/12/21 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1424/10/28 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2003/12/21 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1424/10/28 هـ

الصين تؤكد لبوش اعتراضها على استقلال تايوان

هو جينتاو يؤكد تمسك الصين بموقفها تجاه تايوان (الفرنسية-أرشيف)

أبلغت الصين الولايات المتحدة أنها لن تسمح أبدا باستقلال تايوان ولكنها ستعمل على إعادة ضمها سلميا للوطن الأم.

وقالت وكالة أنباء الصين الجديدة (شينخوا) إن الرئيس الصيني هو جينتاو أبلغ الرئيس الأميركي جورج بوش تقديره للتأكيد الأميركي لسياسة "صين واحدة" واعتراضه على تصريحات وأعمال السلطات التايوانية التي ترمي إلى تغيير وضع تايوان.

ونقلت الوكالة عن جينتاو قوله لبوش إن "الحكومة الصينية مستعدة لتحقيق إعادة الوحدة سلميا بأقصى ما يمكن من الصدق وأكبر الجهود ولكن لا يمكن التسامح بشأن استقلالها".

وذكرت الوكالة أن بوش قال للزعيم الصيني إن موقف الحكومة الأميركية بشأن قضية تايوان ثابت مؤكدا أن الجانب الأميركي اعترض على التصريحات والأعمال الرامية إلى تغيير الوضع الراهن لتايوان من جانب واحد.

وكان الرئيس التايواني تشين شوي بيان قد هدد بإعلان استقلال بلاده إذا استخدمت الصين القوة ضد الجزيرة، مما أثار استياء بكين التي كانت غاضبة أصلا على تأكيده على ما سماه حق تايوان في تنظيم استفتاء في موعد تنظيم الانتخابات الرئاسية يوم 20 مارس/ آذار القادم.

وفي مقابلة خاصة مع الجزيرة قالت نائبة الرئيس التايواني أنيت لو إن الصين زادت عدد الصواريخ الموجهة نحو بلادها الأمر الذي استدعى دعوة الرئيس التايواني إلى استفتاء كإجراء دفاعي. وأشارت إلى أن الاستفتاء سيتم فيه التصويت على إزالة الصين لنحو 500 صاروخ منصوبة قبالة السواحل التايوانية.

يذكر أن الصين تعتبر تايوان إقليما منشقا منذ نهاية الحرب الأهلية الصينية عام 1949 ويتعين إعادة ضمه لها بالقوة إذا دعت الحاجة.

وتعتبر الولايات المتحدة أكبر حليف لتايوان وأكبر جهة تزودها بالسلاح أيضا ولكنها تعترف بسياسة "الصين الواحدة"، وأبلغ بوش رئيس الوزراء الصيني وين جيا باو خلال زيارة الأخير لواشنطن هذا الشهر اعتراضه على أي قرار من جانب واحد تتخذه الصين أو تايوان لتغيير الوضع القائم.

المصدر : الجزيرة + وكالات