الشرطة تتصدى لإحدى تظاهرات الاحتجاج قرب أحد معسكرات اللاجئين (الفرنسية - أرشيف)
ناشدت المفوضية العليا لشؤون اللاجئين التابعة للأمم المتحدة اليوم السبت أستراليا معاملة طالبي اللجوء السياسي الذين ينفذون إضرابا عن الطعام في جزيرة ناورو معاملة إنسانية وأن تنهي احتجازهم الذي مضت عليه فترة طويلة.

وقال متحدث باسم دائرة الهجرة الأسترالية إن 34 أفغانيا وباكستانيا واحدا أمضوا إضرابا عن الطعام عشرة أيام بسبب رفض الحكومة السماح لهم بدخول البلاد. وتم نقل ثمانية منهم إلى المستشفى.

وزار اثنان من ممثلي المفوضية مركز ناورو الذي يضم حاليا 192 رجلا و93 طفلا هذا الأسبوع من أجل مراجعة الخطط التي سبقت بدء الإضراب عن الطعام. وقال ممثل الوكالة إن الإضراب يعبر إلى درجة ما عن الإحباط وإنه بحاجة إلى تفهم إنساني.

وناشدت المفوضية كافة السلطات المعنية من أجل معاملة هذه الحالات معاملة لائقة وإنسانية إضافة إلى مضاعفة الجهود من أجل إيجاد حل لا يشمل إطالة أمد الاحتجاز في ظروف قاسية بانتظار نهاية الأوضاع المأساوية في البلدان التي جاء منها هؤلاء الأشخاص.

كما ناشدت منظمة العفو الدولية الحكومة الأسترالية أمس الجمعة إغلاق المعسكر لأنه يفتقد إلى أبسط المعايير الإنسانية.

هذا وقررت الحكومة الأسترالية المحافظة إقامة معسكر في جزيرة ناورو عام 2001 لاحتجاز اللاجئين الذين ينوون الحصول على حق اللجوء السياسي. يشار إلى أن الجزيرة هي جمهورية صغيرة بالمحيط الهادي يبلغ عدد سكانها 12 ألف نسمة تقع إلى شمال جزر سليمان وعلى بعد عدة أميال بحرا من جزيرة كريسماس.

المصدر : الجزيرة + رويترز