اعتبرت الغالبية العظمى من المشاركين في استطلاع للجزيرة نت قرار الحكومة الفرنسية بمنع ارتداء الحجاب الإسلامي توجها ضد حرية المسلمين, في حين رأت نسبة ضئيلة منهم القرار خطوة لإدماج المسلمين في المجتمع الفرنسي.

وبلغت نسبة الرافضين للقرار 86.2% من مجموع 58931 مشاركا, في ما بلغت نسبة المؤيدين له 13.8%.

وكانت حكومة رئيس الوزراء الفرنسي جان بيير رافاران منعت نهاية الشهر الماضي الطالبات المسلمات من ارتداء الحجاب في المدارس، ونفت أن يكون للقرار علاقة بالدين، بل جاء لحماية الفتيات من ضغوط المتشددين عليهن لارتداء الحجاب حسب قولها، في الوقت الذي تنادي فيه الطالبات المسلمات بالسماح لهن بممارسة شعائر دينهن.

وبسبب الجدل بشأن الحجاب الإسلامي دعا الرئيس الفرنسي جاك شيراك إلى تشكيل لجنة لدراسة الوضع الحالي للعلمانية التي هي من المبادئ المؤسسة للدولة وكيفية الدفاع عنها في وجه ما أسماه بالأصولية، ملمحا في الوقت نفسه إلى تأييده سن قانون يمنع الفتيات من ارتداء الحجاب الإسلامي في المدارس.

المصدر : الجزيرة + وكالات