أنصار مونت يرفعون ملصقات مؤيدة لانتخابه رئيسا (رويترز)
توجه المواطنون في غواتيمالا صباح اليوم إلى صناديق الاقتراع للإدلاء بأصواتهم لانتخاب رئيس جديد للبلاد خلفا للرئيس الحالي ألفونسو بورتيللو.

ويتنافس على هذا المنصب 11 مرشحا من أبرزهم عمدة غواتيمالا سيتي السابق أوسكار بيرغر ومرشح اليسار ألفارو كولوم ورئيس النظام العسكري السابق إيفراين ريوس مونت.

وترجح استطلاعات الرأي أن تجري انتخابات في الشوط الثاني بين بيرغر وكولوم, غير أن المخاوف ازدادت من أن يفوز بالمنصب ريوس مونت الذي سبق أن تولى الرئاسة بعد نجاح انقلابه العسكري في أوائل الثمانينيات، وتميزت فترة حكمه التي دامت عامين بانتهاكات كبيرة لحقوق الإنسان.

ويمنع دستور البلاد أي شخص يستولي على السلطة بانقلاب عسكري من الترشح لمنصب الرئيس، إلا أن المحكمة الدستورية في غواتيمالا قضت بالسماح لريوس مونت بخوض الانتخابات، الأمر الذي أثار دهشة في أوساط السكان المحليين.

المصدر : وكالات