بوش يتفقد بعض الخسائر التي خلفتها الحرائق (الفرنسية)
بدأ كابوس الحرائق في ولاية كاليفورنيا بالتلاشي مع تساقط الثلوج على الجبال وهطول الأمطار في مناطق متفرقة من الولاية.

في هذه الأثناء واصلت فرق الإنقاذ العمل في المناطق المنكوبة في حين لا يزال نحو 27 ألف شخص من أصل 80 ألفاً أرغمتهم الحرائق على الرحيل عن منازلهم بلا مأوى، وقد ارتفع عدد ضحايا الحرائق إلى 22 شخصا.

وكان الرئيس جورج بوش زار أمس منطقة سان دييغو بكاليفورنيا لتفقد الأضرار الناجمة عن حرائق الغابات وتقييم جهود الإنقاذ، وقال البيت الأبيض إنها فرصة للرئيس لتقييم الدمار الناجم عن حرائق الغابات بنفسه ولتفقد جهود الإنقاذ.

وأسفرت الحرائق التي عانت منها كاليفورنيا عن احتراق نحو 750 ألف فدان كما دمرت نحو 3400 منزل قبل أن تخمد الثلوج والأمطار ودرجات الحرارة المنخفضة بعض الحرائق يوم السبت.

المصدر : الجزيرة + وكالات