الأحزاب البروتستانتية تكتسح انتخابات إيرلندا
آخر تحديث: 2003/11/29 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1424/10/6 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2003/11/29 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1424/10/6 هـ

الأحزاب البروتستانتية تكتسح انتخابات إيرلندا

بيسلي يتوسط ابنيه أثناء استماعه لنتائج الفرز (الفرنسية)

حقق الحزب الديمقراطي الوحدوي البروتستانتي المتشدد والموالي للتاج البريطاني فوزا كبيرا في الانتخابات البرلمانية بأيرلندا الشمالية.

وحصد الحزب برئاسة الوزير البروتستانتي إيان بيسلي أكبر عدد من المقاعد بلغ 30 من أصل 108 مقاعد في البرلمان.

واحتل حزب ألستر الوحدوي المعتدل -وهو أيضا بروتستانتي مؤيد لاستمرار الإقليم جزءا من المملكة المتحدة ويتزعمه ديفد ترمبل- المرتبة الثانية بحصوله على 27 مقعدا.

كما أظهرت النتائج النهائية تقدم حزب شين فين الكاثوليكي الجناح السياسي للجيش الجمهوري على الحزب الاشتراكي الديمقراطي المعتدل -وهو كاثوليكي أيضا- إذ حصل الحزب على 24 مقعدا بينما حصل الاشتراكي على 18 مقعدا، في حين حصل مرشحون مستقلون على المقاعد المتبقية.

وتشكل نتائج الانتخابات نكسة لاتفاق تقاسم السلطة في الإقليم عام 1998. وكان رئيس الوزراء البريطاني توني بلير سبق وأن أرجأ الانتخابات في أيرلندا الشمالية مرتين متتاليتين هذا العام تخوفا من فوز المتشددين.

وقال مراسل الجزيرة في بلفاست إن النتائج ستكون لها آثار عميقة على مستقبل العملية السلمية. وأوضح أن بلير ونظيره الأيرلندي بيرتي أهيرن قالا أثناء قمتهما بكارديف في مقاطعة ويلز إنهما سيأخذان هذه النتائج بعين الاعتبار ربما في إشارة إلى المخاوف التي أبدياها من قبل بشأن المتشددين.

وكانت كل من أيرلندا وبريطانيا قد دعمتا الأحزاب المعتدلة من الكاثوليك والبروتستانت التي سيطرت حتى العام 1998 على البرلمان قبل حله بسبب غياب الثقة بين هذه الأحزاب.

المصدر : الجزيرة + وكالات