أحد المشتبه بصلتهم بالقاعدة يتحدث مع محاميه قبل محاكمته في هامبورغ (الفرنسية - أرشيف)
قال وزير الداخلية الإيطالي جوزيبي بيزانو إن ثلاثة أشخاص اعتقلوا بإيطاليا وألمانيا في إطار تحقيقات حول الضلوع فيما يسمى الإرهاب.

وأضاف أن الاعتقالات تمت بناء على خمس مذكرات توقيف أصدرها القضاء الإيطالي بتهمة المشاركة في تشكيل خلية لارتكاب أعمال إرهابية وتجنيد أشخاص لتنفيذ عمليات تفجيرية في العراق.

ففي ميلانو شمال إيطاليا اعتقلت الشرطة التونسي بو يحيى ماهر بن عبد العزيز والمغربي حسني جمال العضوين في الخلية.

وفي مدينة هامبورغ بألمانيا أوقفت الشرطة الجزائري محجوب عبد الرازق المسؤول الرئيسي للخلية وذلك بطلب من القضاء الإيطالي.

وقالت ممثلة الادعاء إن عبد الرازق الذي تم اعتقاله بهامبورغ الساحلية الشمالية سيتم تسليمه لإيطاليا التي تعتبره عضوا مهما بتنظيم القاعدة وله صلة بتفجيرات 11 سبتمبر/ أيلول.

وخلافا لمعلومات سابقة فإن التونسية فريدة بنت بشير والتي تتهم بتقديم الدعم للخلية لم يتم اعتقالها لأنها توجهت إلى تونس على الأرجح في الأيام الأخيرة.

أما الشخص الخامس الذي تطاله مذكرات التوقيف فهو العراقي محمد مجيد والذي تشير تقارير إلى وجوده بسوريا.

وكان تونسي يدعى بن علي تومي اعتقل مطلع هذا الأسبوع بميلانو بتهمة تقديم أوراق هوية مزورة. وبلغ عدد المعتقلين في إيطاليا 71 شخصا منذ مطلع العام الحالي.

المصدر : وكالات